kayhan.ir

رمز الخبر: 144352
تأريخ النشر : 2022January08 - 20:55

طهران/فارس:- أكد المدير التنفيذي لشركة النفط الوطنية أن مبيعات النفط ومكثفات الغاز تشهد زيادة جيدة، والشركة تتسلم عوائد النفط وتدخلها للبلاد.

وأشار " محسن خجسته مهر" في تصريح امس السبت، أن شركة النفط الوطنية تتابع تنفيذ برنامج حتى مارس/آذار القادم لاعادة طاقة الانتاج الى ماقبل إعادة فرض الحظر الاميركي(سنة 2018(

وأستطرد أن الحديث عن زيادة الانتاج لايخص الآبار فقط، ويشمل طاقة تمرير الانابيب ووحدات المعالجة وحتى الكوادر البشرية، ولتحقيق ذلك تم طرح وتنفيذ مشاريع متعددة.

وبيّن المدير التفيذي للشركة الوطنية أن ثمة فارقا بين معنى طاقة الانتاج ومستوى الانتاج، حيث إن اعادة طاقة الانتاج الى ما قبل الحظر يعني تغطية الطلب المحلي والاسواق الدولية، وذلك بعدما تراجعت هذه الطاقة في السنوات الماضية.

واكد أن بعد استلام الحكومة الايرانية الجديدة (اغسطس/آب الفائت) شهدت صادرات النفط الخام والمكثفات زيادة جيدة، اعتذر عن ذكر ارقامها ومستوياتها ولكن يمكن القول أن الوضعية تحسنت.

وشدد على أن عوائد تصدير النفط تعود للبلاد ويتم تسلميها للبنك المركزي وهذه مسؤوليتنا. وأن أرصدة صادرات النفط الايراني المجمدة في بعض البنوك الاجنبية بالخارج تتعلق بالحكومات السابقة وليست الحكومة الـ 13  التي منذ توليها السلطة التنفيذية تتسلم العوائد.

أوضح  " خجسته مهر" أن احتياطي مكثفات الغاز يشهد تناقصا لسببين، زيادة الصادرات والاستهلاك المحلي، وبفضل الله ثمة تطورات ايجابية حدثت في مجال بيع النفط ومكثفات الغاز.

وحول استفسار بشأن صفقات النفط بين ايران وفنزويلا أكد  أن ليست فنزويلا أي دولة تريد شراء النفط والمكثفات من ايران نتعاون معها، وثمة عدة جهات حاليا تريد شراء النفط من ايران وبدورنا نمتلك مقاربات كثيرة على الطاولة لبيع النفط.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: