kayhan.ir

رمز الخبر: 144288
تأريخ النشر : 2022January07 - 19:23

 

قال الرئيس الأميركي "جو بايدن": إن الرئيس السابق، "دونالد ترامب"، روّج جملةً من الأكاذيب بشان الانتخابات الرئاسية، وأنصاره حاولوا، عبر اقتحام الكابيتول، إطاحة انتخابات حرة ونزيهة، فيما رد عليه الأخير بالقول: إن بايدن يدمّر أميركا، وفشل فشلاً كاملاً.

وقال بايدن، في كلمة له من الكونغرس الخميس، إحياءً لذكرى اقتحام الكابيتول في  كانون الثاني/يناير من العام الماضي: إن الديمقراطية تعرضت لهجوم من أشخاص يفوقون قوات الأمن هنا عدداً.

وأضاف:  أنه للمرة الأولى في تاريخنا، الرئيس لم يخسر الانتخابات فحسب، بل أيضاً حاول منع انتقال السلطة سلمياً، وذلك عند وصول مجموعة من الرعاع إلى الكابيتول".

وتابع قائلا: لم نشهد رئيساً سابقاً دفع الرعاع إلى أن يقوموا بالهجوم على الكابيتول، يجلس في قاعة خاصة ويشاهد ما يجري عبر شاشات التلفاز من دون أن يحرّك ساكناً ساعات طويلة.. ما جرى في الـ6 من كانون الثاني/يناير الماضي، هو تمرّد مسلّح، وهم كانوا يسعون لإطاحة انتخابات حرة ونزيهة، وإطاحة الدستور".

بدوره رد "ترامب" على كلمة "بايدن" في بيان له وأكد أنه يدمّر أميركا، وقال فيه: إن بايدن الذي يدمّر أمتنا عبر سياسات مجنونة، استخدم اسمي اليوم في محاولة لتقسيم أميركا بصورة أكبر.. وكل هذا المسرح السياسي هو مجرد إلهاء لحقيقة مفادها أن بايدن فشل بصورة كاملة.

وأضاف: لم يعد لبلدنا حدود. فقدَ السيطرة على نحو كليّ وكامل على كورونا، والتضخم متفشّ، وجيشنا في حالة من الفوضى. وربما كان خروجنا من أفغانستان أو استسلامنا فيها هو أكثر  يوم محرج في تاريخ الولايات المتحدة، وأكثر من ذلك كثيراً"، معتبراً أن "الكذبة الكبرى كانت هي الانتخابات نفسها".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: