kayhan.ir

رمز الخبر: 144150
تأريخ النشر : 2022January03 - 20:30

نظرا إلى انسحاب الولايات المتحدة البارز من أفغانستان في آب من العام الماضي، والتزامها من الناحية النظرية على الأقل بمغادرة العراق، فقد تصاعدت التكهنات بأن انسحاباً مشابهاً قد يحدث في سوريا، حيث لا يزال هناك ما يقرب من 900 جندي أمريكي.

المقال نشره موقع “ناشونال إنتريست” للكاتب “تريفور فيلسث” وترجمه موقع “أثر برس“ قال فيه:  ان القوات الاميركية تتركز في سوريا في الشمال الشرقي ذي الأغلبية الكردية، حيث ساعدت مسلحي “قوات سوريا الديمقراطية” في حربها ضد “داعش”.

وتم إرسال القوات الأمريكية لأول مرة إلى سوريا دون إذن من الحكومة السورية، في عامي 2014 و2015 بزعم قتال “داعش”.

لكن بعد الهزيمة الإقليمية لـ “داعش”، انخرطت القوات الأمريكية في نزاعات إقليمية أخرى، في مقدمتها الاشتباكات المستمرة بين تركيا و “وحدات حماية الشعب” الكردية، التي تربط قيادتها صلات طويلة مع حزب العمال الكردستاني (PKK)، وهو حركة قومية كردية سُبق أن نفذت هجمات داخل تركيا.

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: