kayhan.ir

رمز الخبر: 144098
تأريخ النشر : 2022January02 - 21:33

تعرض الاقتصاد الإثيوبي الذي عرف سابقا بسرعة نموه الفائقة وكان ينظر إليه باعتباره أحد المناطق الواعدة في أفريقيا، لضربة جديدة قاصمة وذلك بعد أن نفذت الولايات المتحدة الأمريكية تهديدها بشأن الحرب الدائرة منذ عام.

وقال مكتب الممثل التجاري للولايات المتحدة في بيان: لقد استبعدت الولايات المتحدة اليوم كلا من إثيوبيا ومالي وغينيا من برنامج التفضيل التجاري (أجوا) بسبب الإجراءات التي اتخذتها حكوماتها، والتي تمثل انتهاكا لقانون (النمو والفرص في أفريقيا) أجوا – على حد تعبيره-.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قد حذر في نوفمبر/تشرين الثاني بأنه سيتم استبعاد إثيوبيا من البرنامج بسبب ما تردد عن حدوث انتهاكات لحقوق الإنسان في منطقة تيغراي، في حين تم استهداف مالي وغينيا بسبب الانقلابات الأخيرة.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: