kayhan.ir

رمز الخبر: 144084
تأريخ النشر : 2022January02 - 20:12

طهران/فارس:- اكد النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية محمد مخبر بان ترويج مدرسة القائد الشهيد قاسم سليماني كفيل بضمان صون وديمومة الجمهورية الاسلامية.

وقال مخبر في تصريح ادلى به على اعتاب الذكرى السنوية الثانية لاستشهاد قاسم سليماني: ان مدرسة الشهيد سليماني هي مدرسة الاسلام والامام الحسين (ع) والامام الراحل (رض) وقائد الثورة الاسلامية.

واشار الى تضحيات وبطولات الحاج قاسم قائلا: ان الشهيد سليماني تخلى عن كل شيء واعطاه الله كل شيء وان الاجر الاكبر الذي حصل عليه، وهو اجر لا نظير له، هو كيفية استشهاده على يد اشقى الافراد في العصر الراهن.

واكد النائب الاول لرئيس الجمهورية ضرورة الترويج لمدرسة الشهيد سيماني بين المواطنين والمسؤولين وقال: ينبغي علينا الترويج دوما لنمط حياة الشهيد سليماني وتبيين اهدافه ومدرسته وسلوكه وكذلك ايمانه بالولاية وتضحياته للجمهورية الاسلامية.

واكد ضرورة نشر ثقافة الشهيد سليماني وقال: ان الحاج قاسم كان يتحرك في مسار الامام الراحل (رض) دوما لذا فان ديمومة الجمهورية الاسلامية تكمن في الترويج لمثل هذه المدارس.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: