kayhan.ir

رمز الخبر: 144017
تأريخ النشر : 2022January01 - 21:00

طهران-مهر:-كتب رئيس الجمهورية آية الله ابراهيم رئيسي في رسائل منفصلة لزعماء البلدان المسيحية ان السيد المسيح (عليه السلام) هو مظهر من مظاهر المقاومة ضد الظالمين ومصدر إلهام للحرية في النضال ضد الهيمنة.

وهنأ الرئيس رئيسي في رسائل منفصلة لقادة الدول المسيحية، بمناسبة ميلاد السيد المسيح عليه السلام المجيد وبداية العام الميلادي الجديد .

وكان نص رسالته كما يلي:

بسم الله الرحمن الرحيم

أهنئ ذكري ولادة السيد المسيح عليه السلام لشعب إيران ولمسيحي العالم. وهو لا يقل احترامًا من قبل المسلمين عن المسيحيين. إنه تجسيد للمقاومة ضد الظالمين ومصدر إلهام للحرية في النضال ضد المهيمنين. وقد ورد ذكر هذا النبي العظيم وأمه الطاهرة مرات عديدة في القرآن. بما فيها:

إِذْ قَالَ اللَّهُ يا عِيسَي ابْنَ مَرْيمَ اذْكرْ نِعْمَتِي عَلَيك وَعَلَي وَالِدَتِك إِذْ أَيدْتُك بِرُوحِ الْقُدُسِ تُكلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكهْلًا وَإِذْ عَلَّمْتُك الْكتَابَ وَالْحِكمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ (مائده، ۱۱۰)

أظهرت التطورات العالمية وخاصة مكافحة جائحة كورونا أن أمن ومصير البشر مترابطان. إن تعاون الدول في هذه الأزمة وخاصة في مجال التطعيم ضد إحجام بعض الحكومات عن إرسال مواد أساسية في مجال الصحة وعقوبات الدول أظهر بوضوح أن النظام الدولي اللائق في حاجة ماسة إلى العقلانية والعدالة والروحانية.

ونتطلع أنه في العام الجديد وبالاعتماد على الفضائل الأخلاقية للأديان الإبراهيمية وفي ضوء الجهود المشتركة للحكومات تختفي المعاناة والمصاعب من العالم .

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: