kayhan.ir

رمز الخبر: 143345
تأريخ النشر : 2021December21 - 20:20
الصمود امام الحظر رهن بتعزيز الاقتصاد المحلي..

طهران/فارس:- اكد مساعد رئيس الجمهورية للشؤون الاقتصادية "محسن رضائي"، ان ايران تشارك في المفاوضات النووية اكثر جدية من باقي الاطراف.

وفي معرض التعليق على العراقيل التي يضعها بعض الاطراف امام "المفاوضات النووية لالغاء الحظر الظالم عن ايران"، اكد رضائي ان المشكلة الرئيسية بالنسبة لهؤلاء لا تكمن في برنامجنا النووي، ونما لايريدون لايران ان تحقق اي تقدم او تحصل على اي اقتدار جديد. 

واضاف، ان الجمهورية الاسلامية وافقت على الاتفاق النووي لتظهر احقية مواقفها امام العالم؛ لكن الاطراف الاخرى لم تلتزم به لكونها تريد ان تحرم ايران من الحصول على مصالحها في هذا الاتفاق.

وتطرق رئيس الجمهورية الى الحظر الخارجي المفروض على الجمهورية الاسلامية؛ مؤكدا ان الصمود امام الحظر وتجاوز الصعوبات المترتبة عليه يمكن من خلال تعزيز الاقتصاد المحلي.

واكد رضائي في هذا السياق، على ضرورة تعزيز الصناعات المعرفية وتحويلها الى موارد اقتصادية من خلال تصدير هذه المنتجات الى اسواق دول الجوار الايراني.

وخلص الى القول، ان تطوير الاقتصاد المحلي وتحقيق الازدهار في البلاد يشكل القاعدة الاساسية لافشال الحظر الظالم.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: