kayhan.ir

رمز الخبر: 142115
تأريخ النشر : 2021December01 - 20:17

طهران-كيهان العربي:-عدّ سفير إيران الدائم لدى الأمم المتحدة مجيد تخت روانجي الافتقار إلى اتخاذ إجراءات فعالة ضد الإجراءات الأميركية القسرية الأحادية غير القانونية ، بما في ذلك العقوبات الأحادية ، قد حول نموذج التنمية المستدامة إلى شعار دون محتوى ومعنى.

وفي كلمته أمام الاجتماع السنوي الخامس والأربعين لمجموعة 77 مع الصين احتفالاً بالاجتماع الأول للمجموعة أكد تخت روانجي على أهمية التضامن في التطلعات والمصالح المشتركة بين أعضاء المجموعة ، على النحو المنصوص عليه في الوثيقة ، والعمل معًا بحزم لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية ؛ والتركيز على تحقيق السلام والاستقرار والازدهار لجميع أعضاء المجموعة.

وفي جانب آخر من خطابه ، أكد تخت روانجي: إن وباء كوفيد كان بمثابة دعوة لايقاظ العالم بأسره لتذكيرنا مرة أخرى بأن تنمية البشرية وازدهارها ورفاهها متصلة ومترابطة.

ونوه كبير الدبلوماسيين الايرانيين في الامم المتحدة: إنه فيما تعمل جميع الدول يدا بيد لمواجهة هذا الوباء ، فإننا للأسف نرى الولايات المتحدة تفرض عقوبات أحادية الجانب وقسرية على عدد من الدول التي عانت أكثر من غيرها من العواقب الوخيمة لوباء كورونا.

وتابع: إن هذه الممارسات غير القانونية من جهة، وعدم وجود إجراءات فعالة وجادة من جانب المجتمع الدولي للتصدي لها أدت إلى ان تصبح التنمية المستدامة متخلفة عن الركب وتفتقد لاي معنى.

وأردف سفيرنا لدى الأمم المتحدة: "نعتقد أن أهم الأزمات والتحديات الدولية التي تواجه البشرية اليوم ، تتمثل بوباء كورونا والنزعة الاحادية والتي لن تهزم إلا من خلال القيام بعمل جماعي وموحد وجهود مشتركة من جميع الدول تحت راية التعددية والتضامن والانسجام مع روح التعاون الجماعي الدولي ، وهذا هو الهدف الأعلى الذي تم إنشاء مجموعة الـ 77 والصين لتحقيقه.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: