kayhan.ir

رمز الخبر: 141590
تأريخ النشر : 2021November23 - 20:10
النهج الثوري يعني بلورة العدالة في القرارات..

طهران-فارس:-اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي محمد باقر قاليباف بان النهج الثوري يعني بلورة العدالة والعقلانية وحرمة الافراد في القرارات المتخذة.

جاء ذلك في تصريح ادلى به قاليباف خلال لقائه جمعا من الكتّاب لمناسبة اسبوع الكتاب وقراءة الكتاب وقال: اننا وفي فترة الدفاع المقدس (في مواجهة الحرب العدوانية التي شنها النظام العراقي السابق ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية خلال الفترة 1980-1988) ذهبنا الى ساحة الحرب بالثقافة وليس بالقدرة العسكرية واقول بضرس قاطع باننا لم نذهب لمحاربة العدو سوى بثقافتنا وايماننا.

واكد بان الاعتماد على السنن الالهية والايمان بقدرات الشعب ادى الى التحول في الجبهات وتحقيق الانتصارات فيها واضاف: ان جميع تلك الاحداث وقعت تباعا لذا ينبغي علينا تدريس هذه الثقافة التي ادت الى تحقيق الانتصارات.

واضاف قاليباف: ان الثورية تعني بلورة العدالة والعقلانية وحرمة الافراد في القرارات المتخذة.

واعتبر مشكلة اقتصاد البلاد اليوم بانها ثقافية الطابع، مؤكدا اهمية الثقافة في الادارة على الاصعدة الدفاعية والامنية والاقتصادية والاجتماعية والبيئية.

واشار رئيس مجلس الشورى الاسلامي الى استهلاك 5.5 مليون برميل من النفط في البلاد يوميا اي ما يعادل نحو 160 مليار دولار سنويا، واضاف: لو انتبهنا فقط الى ثقافة الاستهلاك التي تعتبر الاسراف حراما في الاسلام ستحل المشكلات لاننا بلا شك سنتمكن من توفير نصف هذا المقدار وبغية امتلاك اقتصاد مستقر يمكن تحقيق ذلك عن هذا الطريق بـ 70 مليار دولار.

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: