kayhan.ir

رمز الخبر: 141221
تأريخ النشر : 2021November17 - 20:35

طهران/كيهان العربي: عد موقع اخباري اميركي تنصل بايدن عن وعوده من العقبات المهمة لاحياء خطة العمل المشتركة.

وكتب موقع "بقيزنس اينسايدر" في تقرير، انه رغم الوعود المتعددة لبايدن القاضية ان احياء خطةا لعمل المشتركة من اولويات حكومته الا اننا لم نشهد على الارض تطبيقا لها.

ورغم كل ذلك لازالت ايران واميركا تتقاطعان في العديد من الامور المحورية، منها؛ اي بلد يشرع باستئناف التزاماته حيال خطة العمل المشتركة؟

وقضية الغاء العقوبات على ايران، ومفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وتقديم الضمانات الطويلة الامد لحفظ جوهر الاتفاق النووي وكذلك ادعاءات اميركا لخوض  مفاوضات واسعة مع ايران حول اميرك ابعد  من الاتفاق النووي (كقدرات ايران الصاروخية والنفوذ الاقليمي).

فمطالب ايران ان تخطو اميركا اولا بالغاء جميع العقوبات على ايران المفورضة عام 2018، وحين يتم اختبار مصداقية العمل من قبل ايران ستعلن (ايران) عودتها لالتزاماتها حيال خطة  العمل المشتركة.

الامر الاخر هو تقديم ايران لضمانات لعدم ايجاد عقبات بعد خروج احتمالي لاميركا من الاتفاق النووي، كي تتجنب اي صعقات لاقتصادها في المستقبل. من هنا تطلب من ادارة بايدن توفير ضمانات بعدم الخروج مجددا من خطة العمل المشتركة.

وينبغي الالتفات الى ان برنامج ايران النووي قد تطور بشكل ملحوز. فبعد اغتيال العالم النووي "محسن فخري زاده" شرعت طهران بتخصيب اليورانيوم بنسبة 20%ز وبعد التخريب في منشأة نطنز صعدت طهران تخصيبها  الى 60%. وحسب الاخبار والمعلومات المختلفة فان طهران الى 30 اغسطس ستملك 2441 كيلوغراما من اليورانيوم المخصب. وفضلا عن ذلك فان قضية تفتيش الوكالة لمنشآت ايران النووية قد تأزمت، فحددت ايران حركة المفتشين لاسيما تفقدهم لاجهزة الطرد المركزي في كرج.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: