kayhan.ir

رمز الخبر: 140983
تأريخ النشر : 2021November14 - 19:50

طهران/فارس:- اعلن رئيس منظمة الحج والزيارة في الجمهورية الاسلامية "علي رضا رشيديان"، استئناف الزيارات الدينية وتسيير قوافل الزوار الايرانيين الى سوريا، اعتبارا من الاسابيع القليلة القادمة.

جاء ذلك في تصريح ادلى به رشيديان، في ختام زيارته لدمشق ومباحثاته مع كل من وزير الاوقاف والداخلية والنقل والصحة السوريين؛ والذي افضت الى توقيع مذكرة تفاهم ثنائية في هذا الخصوص.

وسيتم بناء المرحلة الاولى من الاتفاق الايراني السوري الاخير، ايفاد 100 الف زائر ايراني سنويا الى دمشق لزيارة مقام السيدة زينب (بنت الامام علي ابن ابي طالب -عليهم السلام(

واكد رئيس منظمة الحج والزيارة الايرانية، انه نظرا للامن المستتب في سوريا عقب التطورات الاخيرة، فقد توفرت الظروف لتسيير قوافل الزوار الايرانيين الى هذا البلد؛ ومع ذلك فإن مطلبنا الاساسي هو تامين هؤلاء الزوار والحفاظ على سلامتهم.

واضاف، ان السلطات السورية اكدت خلال المباحثات الاخيرة مع الجانب الايراني، على استعدادها لحماية امن وسلامة هؤلاء الزوار.

واوضح، انه تباحث مع وزيري الداخلية والسياحة السوريين بشأن ضرورة تامين الزوار الايرانيين؛ منوها في السياق الى مباحثاته مع وزير الصحة السوري واحاطته بالبرامج الوقائية والصحية التي وضعتها منظمة الحج والزيارة بالتعاون مع وزارة الصحة وجمعية الهلال الاحمر في ايران، لمكافحة فيروس كورونا ولضمان سلامة الزوار الايرانيين المتجهين الى سوريا.

في المقابل اكد الوزراء السوريون، بحسب رشيديان،  على استعدادهم التام واتخاذ كافة الاجراءات الضرورية للحفاظ على امن وسلامة الزوار الايرانيين منذ دخولهم الاراضي السورية حتى عودتهم الى البلاد.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: