kayhan.ir

رمز الخبر: 140909
تأريخ النشر : 2021November13 - 19:54

طهران-ارنا:- اكد وزير الطرق واعمار المدن "رستم قاسمي" ، ان جمهورية قرغيزيا تستطيع ان تشكل جسرا يصل ايران بمنطقة شنغهاي؛ داعيا في السياق الى تعزيز البنى التحتية بمجالات النقل ومنها تطوير الطرق البرية والسككية والجوية بين البلدين.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع وزير الطرق امس السبت، مع نائب رئيس الوزراء، وزير الاقتصاد والمالية القرغيزي "امان غولديوف" والوفد المرافق له.

وفي معرض التنويه بأهمية العلاقات الثنائية بين طهران وبيشكك، صرح قاسمي انه فضلا عن تجارة الترانزيت، الفرص متاحة لتوسيع التعاون الثنائي في مختلف المجالات التجارية والاستثمارية (تبادل الاستثمارات) والزراعية والصادرات.

واضاف : ايران مستعدة لكي تتقاسم خبراتها العلمية والفنية مع جمهورية قرغيزيا.

كما اشار الى اجتماع اللجنة الاقتصادية المشتركة بين ايران وقرغيزيا، خلال الشهر الماضي؛ مؤكدا على تشكيل فريق عمل فني لمتابعة قرارات الاجتماع وتجهيز المشاريع والقرارات المصادق عليها لغرض مناقشتها خلال الاجتماع القادم لهذه اللجنة المشتركة.

ونوه وزير الطرق خلال اللقاء مع وزير الاقتصاد القرغيزي في طهران ، بضرورة تطوير التعاون الثنائي في مجالات النقل البري والجوي ودعا في هذا الخصوص الى زيادة الرحلات المباشرة بين البلدين.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: