kayhan.ir

رمز الخبر: 140653
تأريخ النشر : 2021November08 - 20:18

طهران-كيهان العربي:-اعتبر مندوب منظمة الامم المتحدة في ايران كلوديو بروفيداس، الاقتصاد المقاوم اسلوبا جيدا لمواجهة الحظر على ايران والحيلولة دون الاضرار التي يلحقها فيروس كورونا بالاعمال القروية حيث ينبغي متابعة هذا الامر والاستمرار فيه.

وقال كلوديو بروفيداس مندوب برنامج الامم المتحدة الانمائي في تصريحه خلال اجتماع عقد في مدينة بروجرد بحضور سفير السويد لدى ايران حول تمكين السيدات معيلات الاسر المتضررات من كورونا: انه تمت دراسة تاثيرات فيروس كورونا على اقتصاد ايران وتم تقديم مساعدات في هذا الصدد.

واضاف: ان التعاون الثنائي لدعم الاعمال المتضررة من كورونا امر قيم ويتوجب الرد سريعا عبر التعاون مع الحكومة الايرانية على الاضرار الناجمة عن كورونا لنعمل من خلال سبل الاقتصاد المقاوم على دعم الاعمال المتضررة.

وقال بروفيداس: ان منظمة الامم المتحدة خصصت 10 ملايين دولار لدعم الاعمال المتضررة بسبب كورونا في ايران.

وتابع قائلا: ان دعم الاعمال المنزلية للسيدات معيلات الاسر هدف اساس حيث تم في هذا الاطار اتخاذ خطوات في محافظات لرستان وطهران وهرمزكان.

واعتبر منظمة الامم المتحدة بانها ليست جمعية خيرية بل انها تقدم سبل الحلول لتدشين اعمال لتمكين السيدات معيلات الاسر.

ورافق سفير السويد ماتيوس لنز، مندوب برنامج الامم المتحدة الانمائي في زيارته التفقدية لقرى مدينة بروجرد بمحافظة لرستان .

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: