kayhan.ir

رمز الخبر: 139123
تأريخ النشر : 2021October13 - 20:16
ثمة آفاق مشرقة للتغلب على التحديات والاسراع بالتنمية..

 

 

 

*اعتماد استراتيجية المقاومة الفاعلة هي من اهم عناصر العبور الناجح من الظروف الاقتصادية والامنية الصعبة

 

*اقتدارالبلاد يشكل رصيدا راسخا للجهود الشاملة بهدف معالجة النقائص في المجالات الاقتصادية والمعيشية واحباط الحرب المعادية

 

طهران-فارس:-اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي علي شمخاني بان ثمة آفاق مشرقة تلوح امام البلاد للتغلب على التحديات والمشاكل والاسراع بعملية التحرك الشامل نحو التنمية والتقدم والرخاء.

جاء ذلك خلال اجتماع اعضاء لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي مع امين المجلس الاعلى للامن القومي علي شمخاني ومساعديه للبحث حول اهم القضايا الداخلية والخارجية في مجال الامن القومي.

واشار شمخاني الى السياسة الثابتة لامانة المجلس الاعلى للامن القومي في الاستفادة من خبرات الاجهزة والمؤسسات التخصصية الحكومية وغير الحكومية خاصة مجلس الشورى الاسلامي لصنع واتخاذ القرار في مختلف المجالات وقال: ان الهدف الاساس للاعداء خلال الاعوام الاخيرة وفي اطار فرض سياسة الضغوط القصوى كان الهاء الجمهورية الاسلامية الايرانية بمختلف الملفات الامنية في الداخل والخارج لخلق تحديات لامنها القومي في المجالات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية.

واعتبر امين المجلس الاعلى للامن القومي اعتماد استراتيجية المقاومة الفاعلة من قبل الدولة والمشاركة التضحوية والواعية من قبل المواطنين في مختلف المجالات والدعم الشامل لسياسات البلاد المبدئية، من اهم عناصر العبور الناجح من الظروف الاقتصادية والامنية الصعبة واضاف: لاشك ان اقتدار البلاد اليوم يمكنه ان يشكل رصيدا راسخا للجهود الشاملة بهدف معالجة النقائص الموجودة خاصة في المجالات الاقتصادية والمعيشية واحباط الحرب الادراكية المعادية الرامية الى تيئيس الشعب.

واضاف: رغم المشاكل والتحديات القائمة فان هنالك آفاقا مشرقة جدا قائمة امام البلاد للتغلب على التحديات والاسراع بالتحرك الشامل نحو التقدم والتنمية والرخاء.

وفي الاجتماع طرح اعضاء لجنة الامن القومي وجهات نظرهم حول مختلف القضايا الاقتصادية والسياسية والامنية والاجتماعية وسبل الحلول والادارة المؤثرة للتغلب على التحديات الاساسية للبلاد.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: