kayhan.ir

رمز الخبر: 139060
تأريخ النشر : 2021October12 - 21:24
استنتاجات طهران حول محادثات فيينا ستنتهي قريبا..

طهران-فارس:-أكد وزير الخارجية حسين امير عبداللهيان ان استنتاجات الحكومة بشأن محادثات فيينا لاحياء الاتفاق النووي ستنتهي في المستقبل القريب، موضحا ان اجراءات طهران ستكون متناسبة مع مستوى تصرفات الطرف الآخر.

واستقبل وزير الخارجية حسين امير عبداللهيان امس الثلاثاء رئيس المجلس الوطني السويسري، أندرياس ايبي، الذي يزور ايران، وبحث الجانبان العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية.
واشار امير عبداللهيان، إلى العلاقات الطيبة بين إيران وسويسرا ، مؤكدا على اهمية الدبلوماسية البرلمانية بين مجلسي البلدين ، ودور البرلمانات في التنمية الشاملة للتعاون، معتبرا زيارة المسؤول السويسري بأنها خطوة مهمة لتطوير التعاون البرلماني بين البلدين.
وشرح وزير الخارجية رؤية الحكومة الجديدة حول اقامة علاقات متوازنة مع الدول، معتبرا  تطوير العلاقات مع سويسرا على جميع الاصعدة أمرًا هاما.

واشار امير عبداللهيان الى القدرات الهامة للعلاقات الثنائية في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية بين البلدين، وخاصة التعاون بين الشركات الصغيرة والمتوسطة، وشدد على ضرورة عقد لجنة مشتركة للتعاون بين ايران وسويسرا.
وتطرق وزير الخارجية الى بعض القضايا المهمة في المنطقة، بما في ذلك آخر التطورات في أفغانستان ، موضحا وجهة نظر ايران المبدئية بشأن تشكيل حكومة شاملة مع وجود جميع المجموعات العرقية في هيكلية الحكم في أفغانستان.
وشدد أمير عبد اللهيان على أن مواجهة التحديات التي تفرضها التطورات في أفغانستان في مجالات اللاجئين والمخدرات والإرهاب تتطلب جهودا مشتركة من المجتمع الدولي.
واشار إلى بدء موسم البرد والظروف الصعبة للشعب الأفغاني، مؤكدا على ضرورة التعاون الجماعي لإدارة الوضع لا سيما إرسال المساعدات الإنسانية إلى افغانستان، وأضاف: إن الجمهورية الإسلامية نشطة بالفعل في هذا المجال.
وشرح وزير الخارجية وجهة نظر الحكومة الجديدة بشأن استئناف محادثات فيينا، وأعلن عن الانتهاء من استنتاجات الحكومة في هذا الصدد في المستقبل القريب، مضيفا: في المحادثات المقبلة ، ستكون أجراءاتنا متناسبة مع مستوى عمل واجراءات الاطراف الاخرى.
من جانبه كما أعرب رئيس المجلس الوطني السويسري أندرياس أيبي في هذا اللقاء عن ارتياحه لزيارة الجمهورية الإسلامية الايرانية كبلد له دور محوري في المنطقة ، لافتا إلى دور السفارة السويسرية في طهران كراعية لمصالح بعض الدول وأهمية تعزيز هذا الدور.
كما أشاد بدور الجمهورية الإسلامية في استضافة ملايين اللاجئين الأفغان في العقود الأخيرة، والنهج الحالي في تقديم الخدمات للشعب الأفغاني.
كما أكد رئيس المجلس الوطني السويسري على اهتمام بلاده بلعب دور في تقريب وجهات نظر الأطراف فيما يتعلق بالمحادثات النووية.
و تبادل وزير الخارجية الايراني ورئيس المجلس الوطني السويسري وجهات النظر حول آخر مستجدات المباحثات بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والسعودية، وتطورات الأوضاع في اليمن.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: