kayhan.ir

رمز الخبر: 139050
تأريخ النشر : 2021October12 - 20:44

طهران/فارس:- عدّ رئيس مجموعة الصداقة الايرانية المجرية في البرلمان محمد حسن آصفري انتهاك اميركا للاتفاق النووي بأنه قوّض ثقة المجتمع الدولي حيال الاتفاقات الدولية.

وأكد آصفري، خلال اجتماع عقده مع نظيره المجري بيتر هوبال عبر الاجواء الافتراضية ، على ضرورة ان لاتتبع البلدان الاوروبية لاسيما المجر، الولايات المتحدة بشأن التعاون مع الجمهورية الاسلامية بل عليها المبادرة الى توطيد العلاقات وفق الطاقات المتوفرة في كلا الجانبين.

وأعرب آصفري، خلال الاجتماع، عن رغبة مجلس الشورى الاسلامي في تنمية العلاقات الثنائية والارتقاء بها مايصب في مصالح كلا البلدين، بالنظر الى علاقات الصداقة القائمة بين ايران والمجر.

واشار الى تبادل الزيارات بين المسؤولين في كلا البلدين، معربا عن أمله بأن تساهم جميع هذه الزيارات والاجتماعات والمحادثات بين المسؤولين الحكوميين والبرلمانيين في كلا البلدين عن تعزيز التعاون بينهما.

ونوه الى ان الجمهورية الاسلامية أكدت خلال محادثاتها مع مجموعة 5+1 وكذلك الاتفاق النووي أنها تهدف لتحقيق انجازات سلمية في قطاع التكنولوجيا النووية.

وأكد استعداد طهران لتوطيد العلاقات مع بلدان العالم وفق أسس الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: