kayhan.ir

رمز الخبر: 138998
تأريخ النشر : 2021October12 - 20:26

بيونغ يانغ – وكالات : عقب سلسلة تجارب صاروخية لبيونغ يانغ زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ اون يطلق عدة رسائل باللون العسكري يتهم فيها اميركا وكوريا الجنوبية بأنهما السبب الاساسي في التوتر في شبه الجزيرة الكورية.

ومن معرض لتطوير الدفاعات الجوية أراد كيم أن يظهر قدرات بلاده الدفاعية لاسيما من بوابة الصاروخية العابرة للقارات من خلال حرصه على ضرورة تطوير اسلحة بلاده لمواجهة السياسات الاميركية العدائية والحشد العسكري في كوريا الجنوبية.

وفي خطابه الذي يصادف ايضا في ذكرى تأسيس حزب العمّال الحاكم شن كيم هجوما عنيفا على جارته الجنوبية بعدما اتهمها بالنفاق، قائلا إنّ محاولات سيول تعزيز القوة العسكرية تقوّض التوازن العسكري في شبه الجزيرة الكورية وتزيد الأخطار وعدم الاستقرار العسكري.

زعيم كوريا الشمالية ومن امام حشد عسكري ضخم صعد من لهجته تجاه واشنطن لدحض دعواتها المتكررة للحوار ونفيها مرارا وجود اي نوايا عدائية لديها تجاه بلاده ليؤكد ان أفعال الولايات المتّحدة الاميركية الخاطئة تناقض أقوالها في هذا الشأن.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: