kayhan.ir

رمز الخبر: 138909
تأريخ النشر : 2021October10 - 21:19

طهران/فارس:- صرح المدعي العام في البلاد محمد جعفر منتظري بان اميركا جلبت لافغانستان المجازر والقتل والدمار واضطرت بعد 20 عاما للرحيل عنها مخلفة لها آلاف المشاكل.

وفي تصريح له امس الاحد خلال ملتقى لقوى الامن الداخلي، عزى حجة الاسلام منتظري باستشهاد عدد كبير من المواطنين الافغان في تفجير ارهابي طال احد مساجد مدينة قندوز وقال: ان احد النماذج المهمة جدا التي تبين اهمية مكانة الامن لاي دولة هو الحادث الاخير في افغانستان حيث نرى كيف جلبت اميركا للشعب الافغاني القتل والمجازر والدمار على مدى 20 عاما واضطرت تاليا للرحيل عنها مخلفة وراءها آلاف المشاكل لها.    

واضاف: لذا ينبغي ان نعرف اهمية الامن في بلادنا وان ننتبه الى انه لو اردنا تحقيق التنمية في اي مجال فان شرطها الاول هو امتلاك الامن.

وتابع المدعي العام الايراني: ان الامن مهم جدا في جميع مناحي الحياة وله الكلمة الاولى فيها وان لم يتوفر الامن سيتاثر الاقتصاد والعلم والمعرفة وسائر المجالات لذا لا ينبغي ان نسمح للبعض بزعزعة الامن في البلاد.

وختم حجة الاسلام منتظري تصريحه بالقول: هنالك مؤشرات للمجتمع الذي ينعم بالامن ينبغي تعزيزها كما ينبغي في الوقت ذاته تحديد المؤشرات المزعزعة للامن والعمل على ازالتها.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: