kayhan.ir

رمز الخبر: 138789
تأريخ النشر : 2021October09 - 20:15

 

أظهرت بيانات رسمية، تباطؤا حادا في نمو الوظائف الأميركية، بإضافة 194 ألف وظيفة فقط، خلال سبتمبر/أيلول الماضي، وهي أدنى زيادة شهرية مسجلة في القطاعات غير الزراعية منذ يناير/كانون الثاني 2021، في مؤشر على تعثر تعافي أكبر اقتصاد في العالم.

وجاءت الزيادة في عدد الوظائف الجديدة في الاقتصاد الأميركي أقل بفارق كبير عن تقديرات المحللين ومراكز البحث، التي توقعت استحداث 500 ألف وظيفة.

وبلغ فقدان الوظائف في الاقتصاد الأميركي ذروته في مارس/آذار 2020، حين فقد حوالي 22 مليون شخص وظائفهم، وارتفع معدل البطالة إلى 14.7 بالمئة، جراء قيود كورونا.

وبيانات الوظائف الأميركية تنتظرها الأسواق على نطاق واسع، إذ تعطي مؤشرا بشأن اتجاهات الاحتياطي الفدرالي (المركزي الأميركي) بشأن سياسته النقدية للمرحلة المقبلة.

وحدد المركزي الأميركي مستوى التوظيف ومعدل التضخم، كمعيارين رئيسيين لتقليص برنامجه الواسع لشراء السندات ورفع أسعار الفائدة.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: