kayhan.ir

رمز الخبر: 138462
تأريخ النشر : 2021September29 - 20:04

 

 

 

 

طهران-فارس:-اكد قائد القوة البحرية للجيش الادميرال شهرام ايراني بان هذه القوة متواجدة في البحار دوما لتوفير الامن فيها.

وقال الادميرال ايراني في حوار مع التلفزيون المحلي بمحافظة كردستان: ان حفظ اقتدار البلاد رهن بارساء الامن وان القوة البحرية وبغية ارساء الامن المستديم تتواجد في البحار دوما.

واضاف: ان حجم التبادل التجاري وسهولة ارتباط القوة البحرية اديا الى ان تحظى نقطة الامن للجمهورية الاسلامية باهتمام العدو ليفكروا في القيام بممارسات خبيثة.

وتابع قائد البحري: انه وفي ظل تواجد قواتنا على مدى الاعوام الـ 14 الاخيرة فقد تمت السيطرة على هذه الظاهرة ومراقبة العدو لتحركاتنا.

وقال الادميرال ايراني: من الضروري ان يعلم شعبنا باننا حظينا بالاشادة والاستحسان مرارا من قبل المنظمات الدولية لانجازنا بعض الاجراءات في سياق تقديم العون والمساعدة للسفن التي هي بحاجة لها.

واردف قائلا: لقد حدث مرارا ان سفن بعض الدول ورغم تواجد قواتها في المنطقة تم انقاذها من قبل القوة البحرية الايرانية في مؤشر الى حضورنا المقتدر.

واشار الى ان معدات البلاد اليوم هي في قمة التكنولوجيا وقال: ان المجموعة البحرية الـ 75 المؤلفة من المدمرة "سهند" والسفينة اللوجستية العملاقة "مكران" سجلت تواجد القوة البحرية الايرانية للمرة الاولى في المحيط الاطلسي وقطعت 45 الف كم في رحلتها البحرية التي استغرقت 133 يوما.

ونوه الى ان هذه المجموعة البحرية كانت قد بدات رحلتها من بندرعباس واضاف: ان المدمرة "سهند" هي مدمرة ايرانية الصنع تماما حيث تم تصنيعها وتدشينها من قبل الشباب والشركات المعرفية وفي مصانع القوة البحرية.

واوضح بان هذه المجموعة البحرية وبعد عبورها من العديد من المناطق الصعبة والمضائق البحرية شاركت في مراسم الاستعراض السنوية ليوم القوة البحرية الروسية في ميناء سان بطرسبورغ.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: