kayhan.ir

رمز الخبر: 138342
تأريخ النشر : 2021September28 - 22:16

أشارت صحيفة الأخبار اللبنانية امس الثلاثاء، إلى أنّ وثائق ​السعودية​ - ليكس أظهرت أن سياسيّين ودبلوماسيّين يعملون مخبرين وكتبة تقارير لدى ضبّاط أمن سعوديّين.

كما هي حال النائب ​وائل أبو فاعور​ في تواصله مع رئيس المخابرات السعودية خالد الحميدان، وكشفه له مضمون محادثات مع رئيسَي الحكومة السابقين ​تمام سلام​ و​سعد الحريري​، وما يدور في جلسات مجلس الوزراء.

وأشارت إلى أنّ اللّافت أكثر، أنّ أبو فاعور في خدمة تواصله مع السعوديّين، استخدم سفيرًا لبنانيًّا في دولة عربيّة، للتجسّس عليها لمصلحة دولة عربيّة أخرى.

وهكذا كان سفير لبنان في ​اليمن​ هادي جابر محسوب على النائب السابق ورئيس حزب التقدمي الاشترامي ​وليد جنبلاط، الّذي ترك ​صنعاء​ و يعمل من ​بيروت​، يكتب تقارير عن أوضاع اليمن في ظلّ العدوان السعودي- الأميركي على هذا البلد، ويرفعها إلى الرفيق أبو فاعور، الّذي كان بدوره، يرفعها إلى الحميدان مذيّلة بـتحيّات وليد بيك، وفق ما تظهره الوثائق التالية الخاصّة بالمخابرات السعودية.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: