kayhan.ir

رمز الخبر: 138200
تأريخ النشر : 2021September25 - 20:25

اعترف زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم ميلان، بأنه يتقدم في السن، وجسده بات لا يتماشى مع عقله في الفترة الحالية.

وقال إبرا في تصريحات أبرزها موقع كالتشيو ميركاتو "عندما كنت صغيرًا، كنت ألعب حتى لو شعرت بألم في الوتر مثل اليوم".

وتابع "كنت أرغب في الفوز وتسجيل الأهداف، لكني توقفت مع الوقت والخبرة، اكتشفت العقل، وأدركت مدى أهمية التحدث إلى جسدك".

ونوه "حسنًا.. تفكيري الآن على ما يرام، لكن جسدي يتقدم في السن، ولا يواكب تفكيري دائمًا وهذه مشكلة".

وأوضح "هذا العام يجب الاستماع إلى جسدي كل يوم، ولكل إشارة صغيرة يرسلها لي. ومن خلال القيام بذلك، يمكنني تجنب العواقب الأسوأ، حتى ألعب باستمرار".

وواصل النجم السويدي "أحتاج إلى التفكير ببطء يومًا بعد يوم، وأن أفكر أنني لست سوبر مان".

وأكمل "عندما وصلت ميلان، سألت في غرفة خلع الملابس عن عدد الذين لعبوا مباراة بدوري أبطال أوروبا، اثنان فقط رفعا أيديهما. ظننت أنها مزحة".

وشدد "الموسم الماضي كان هدفنا بلوغ أبطال أوروبا والفوز بالدوري الإيطالي، لم أكن ناجحًا في ذلك، لكننا اقتربنا، ووصلنا إلى الوصافة، هذا ليس بسببي فقط، لقد قمنا جميعًا بعمل رائع في الفريق".

وأتم "لقد فهم الزملاء، حتى الشباب ومن ليس لديهم خبرة، ما يتطلبه الأمر كي نصل إلى ما حققناه في مايو/آيار الماضي. هناك شيء مفقود لتحقيق الألقاب، ونحن جميعًا نعمل بجد على هذا الأمر".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: