kayhan.ir

رمز الخبر: 138145
تأريخ النشر : 2021September24 - 20:13

 

 

 

 

ايلام- ارنا:- أكد رئيس الجمهورية ابراهيم رئيسي ضرورة تنمية الصادرات وزيادتها مع العراق وباقي الدول المجاورة ، داعيا الى وضع البنى التحتية اللازمة لهذا الغرض.

وفي اجتماع له امس الجمعة في مدينة ايلام غرب البلاد بجمع من العلماء والنخب وعوائل الشهداء والمضحين ، قال رئيسي : ان حصة صادرات ايران الى دول المنطقة لم تصل الى 2 بالمئة ، ويجب ان ترفع من 20 مليار دولار الى ما بين 40 - 50 مليار دولار وهذا ما يمكن تحقيقه من خلال اجراءات سريعة.

وبالاشارة الى 430 كيلومتر من الحدود المشتركة بين محافظة ايلام والعراق ، اعتبر  رئيس الجمهورية ان هذه الحدود الطويلة ليست تهديدا بل فرصة ممتازة لتعزيز العلاقات بين الشعب العراقي والايراني خاصة اهالي محافظة ايلام الذين يشاركون جيرانهم في الجذور الثقافية والعقائدية والفكرية.

ودعا رئيسي الى تشكيل مجموعة حقوقية واقتصادية بين ايران والعراق وخاصة محافظة ايلام والمحافظات المجاورة للعراق بهدف تسهيل الصادرات ورفع الموانع من امام المصدرين.

كما تطرق رئيسي الى الطاقات الكامنة في محافظة ايلام والتي يمكن ان تساهم في خلق فرص العمل وانعاش اقتصاد المحافظة كالسياحة وزراعة النباتات الطبية والغابات واستثمار الثروات الطبيعية.

وأكد الرئيس رئيسي أن الطاقات البشرية الفاعلة وخاصة الشابه هي أهم المؤهلات التي تتمتع بها محافظة ايلام ( غرب البلاد) ، موضحا ان بامكان هذه الطاقات أن تنشط في ميادين الزراعة والصناعة والقطاعات المختلفة.

ولدى وصوله الى مدينة ايلام صباح  امس الجمعة في جولة تفقدية بالمحافظة ، أوضح السيد رئيسي انه سيتخذ خلال هذه الزيارة خطوات مهمة تساهم في تطوير المحافظة على مختلف الصعد .

واشار الى موقع محافظة ايلام وكونها تحد جمهورية العراق ، داعيا الى تفعيل الاسواق الحدودية وتنشيط التبادل التجاري عبر الحدود الأمر الذي سيزيد من صادرات هذه المحافظة الى العراق.

من جانب آخر اشاد  رئيس الجمهورية بالمواقف البطولية لأهالي محافظة ايلام في الحرب التي فرضها نظام صدام البائد على ايران في ثمانينيات القرن الماضي.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: