kayhan.ir

رمز الخبر: 138086
تأريخ النشر : 2021September22 - 20:33

 

 

طهران/كيهان العربي: اكتفت الادارة الاميركية بعد الغارة التي شنتها طائرة مسيرة اطراف مطار كابل في التاسع والعشرين من اغسطس الماضي وكانت حصيلة عشرة مدنيين منهم ستة اطفال بدل ان تهاجم الارهابيين، اكتفت باعتذار شفهي.

وفيما رفض اهالي القتلى اعتذار واشنطن وطالبوا بمحاسبة المسؤولين، معتبرين الاعتذار غير كاف، وعلى المتورطين المجيء هنا وتقديم اعتذارهم.

على سياق متصل اعلن والد البنت الافغانية (3 سنوات) والتي قتلت في القصف، لصحيفة "مورنينغ ستار" البريطانية، بان الاعتذار  غير كاف، وعلى واشنطن ان تحاكم قتلة ابنته.

واضافت الصحيفة: "انها عملية مقصودة وبمثابة ارهاب دولة، تصنف كجريمة حرب".

وقالت صحيفة "مورنينغ ستار": ان اميركا في البدء ادعت انها هاجمت عصابات داعش الا ان صحيفة نيويورك تايمز اعلنت ان ما تصورته اميركا بانه مكانا مشكوكا كان مركزا لمؤسسة خيرية للطعام.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: