kayhan.ir

رمز الخبر: 138055
تأريخ النشر : 2021September22 - 20:28

تمكن البوسني إيدين دجيكو، مهاجم إنتر ميلان، من قيادة فريقه لتحقيق فوز صعب على نظيره فيورنتينا، بثلاثة أهداف لهدف، في المباراة التي جمعتهما مساء أمس الثلاثاء، بمنافسات الأسبوع الخامس من مسابقة الدوري الإيطالي.

دجيكو الذي راهن عليه إنتر بقوة، نجح في تكليل هذه الثقة والرهان بأفضل طريقة ممكنة منذ انضمامه للفريق قادمًا من صفوف نادي روما.

إنتر اتخذ خطوة مثيرة خلال الصيف الماضي، بإقدامه على التعاقد مع دجيكو ليكون بديل البلجيكي روميلو لوكاكو، المهاجم القناص الذي رحل عن النيراتزوري لينضم لصفوف تشيلسي الإنجليزي.

ورغم السن الكبير لدجيكو حيث يبلغ من العمر 35 عامًا، مقارنة بلوكاكو صاحب الـ 28 عامًا، إلا أن إدارة النيراتزوري لم تهتم بذلك الأمر، لتقرر التعاقد معه وجلبه ليكون المهاجم الأول بالفريق.

ولم يهتم الإنتر أيضًا بالسجل المقلق لدجيكو في السنوات الأخيرة وتراجع معدله التهديفي مقارنة بلوكاكو، حيث سجل إيدين 13 هدفًا بالموسم الماضي، بينما سجل لوكاكو 30 هدفًا، وهو ما أثار قلق جزء كبير من جماهير النيراتزوري.

لكن ومع بداية الموسم الجديد "2021-2022"، فإن دجيكو استطاع أن يسكت منتقديه ويظهر أنه رهان ناجح وصفقة ستكون مفيدة للإنتر خلال الفترة المقبلة، لاسيما وأنه يتمتع بخبرة تجعله قادرًا على تسجيل الفرص التي تسنح له داخل منطقة جزاء الخصم.

واستطاع دجيكو أن يقنع جماهير ناديه سريعًا بقدراته وإمكاناته، فنجح خلال المباريات الخمس الأولى له بالدوري الإيطالي، في أن يسجل 4 أهداف ويقدم تمريرة حاسمة، ليساهم بـ5 أهداف في خمس مباريات.

وتمكن المهاجم البوسني من تسجيل هدف وصناعة آخر ضد جنوى، بينما فشل في التسجيل أمام كل من هيلاس فيرونا وسامبدوريا، ثم عاد ليسجل ثنائية في شباك بولونيا في مباراة شارك فيها كبديل، وأخيرًا سجل ضد فيورنتينا هدفًا قاد به فريقه لخطف 3 نقاط ثمينة.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: