kayhan.ir

رمز الخبر: 137910
تأريخ النشر : 2021September20 - 19:55

كابل – وكالات : رفض أهالي 10 قتلى في غارة أميركية بطائرة مسيرة في كابل الشهر الماضي اعتذار واشنطن، وطالبوا بمحاسبة المسؤولين.

واعتبر أقارب المدنيين الذين قتلوا "خطأ" في الهجوم أن الاعتذار الذي قدمته واشنطن "غير كاف" واصفين ما حدث بأنه جريمة حرب، ومطالبين بمحاسبة المسؤولين بموجب القانون الدولي.

وقال فرشاد حيدري ابن شقيق إزمراي أحمدي سائق السيارة التي استهدفتها الغارة الأميركية "هذا لا يكفي. عليهم المجيء إلى هنا والاعتذار منا وجها لوجه".

ففي 29 أغسطس/آب، دمرت الولايات المتحدة السيارة لاعتقادها أنها "محملة بالمتفجرات" مؤكدة أنها أحبطت محاولة هجوم للفرع المحلي لتنظيم داعش .

وأقرّ الجيش الأميركي بمقتل مدنيين أفغان في "خطأ مأساوي" ارتكبه عندما شن ضربة على آلية ظن أنها محملة بالمتفجرات نهاية أغسطس/آب، وقدّم وزير الدفاع لويد أوستن "اعتذاره" عن هذا الخطأ.

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: