kayhan.ir

رمز الخبر: 137902
تأريخ النشر : 2021September19 - 21:39

 

أصدر مجلس الأمن الدولي بياناً بعد اجتماعٍ طارئ دعا فيه بريطانيا بخصوص الأزمة السياسية في الصومال، إلى "الحوار وإجراء انتخاباتٍ شاملةٍ ذات صدقية".

وقال المجلس: إنَّه قلِقٌ جداً جراء الأزمة السياسية في الصومال، الحاصلة بين الرئيس "محمد عبد الله محمد" ورئيس وزرائه "محمد حسين روبلي"، داعيا في إعلانٍ تبنّاه بالإجماع إلى الحوار وإجراء انتخاباتٍ شاملةٍ.

وخلال الاجتماع أعرب أعضاء مجلس الأمن عن قلقهم العميق إزاء الخلاف المستمر داخل الحكومة الصومالية، وتأثيره السلبي على الانتخابات وجدولها الزمني، وحضّوا المعنيين على ضبط النفس، وشدَّدوا على أهمية الحفاظ على السلام والأمن والاستقرار في الصومال، وحل خلافاتهم بالحوار.

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: