kayhan.ir

رمز الخبر: 137824
تأريخ النشر : 2021September18 - 20:37
عملية "البأس الشديد" دشّنت مرحلةً جديدة من تحرير اليمن..

 

 

 

* تحرير ما يقارب 1600 كلم مربع  من الاراضي اليمنية

*تنفيذ 128 عملية داخل اليمن و33 عملية في العمق السعودي

 

صنعاء- وكالات:-أعلن المتحدث باسم القوات المسلَّحة اليمنية، العميد يحيى سريع، تفاصيل عملية "البأس الشديد" في محافظة مأرب، موضحاً أنّ "العملية العسكرية النوعية والواسعة في مأرب أدّت إلى تحرير مناطق واسعة في المحافظة، ودحر المرتزقة".

وأضاف سريع أنّ "العملية في مأرب استمرّ تنفيذها عدة أشهر، وحقَّقت أهدافها بنجاح".

وأشار إلى أنّ القوّات اليمنية "دشّنت مرحلةً جديدة من مراحل تحرير اليمن من الغزاة والمحتلين، من خلال شنّ هجوم من عدة مساراتٍ".

وأفاد بأنّ "القوات المسلَّحة فتحت مسارات جديدة واتَّبعت تكتيكات تتلاءم مع جغرافيا العملية العسكرية"، مضيفاً أنّ "القوّة الصاروخية وسلاح الجو المسيَّر نفّذا عشرات العمليات العسكرية الناجحة".

وبيّن سريع أنّه "تم تنفيذ 128 عملية داخل اليمن، و33 عملية في العمق السعودي". وقال "استخدمت قواتنا في العمليات صواريخ بدر ونكال وسعير وقاصم وذي الفقار وقدس 2. ونفّذ سلاح الجو المسيّر 319 عملية، منها 136 استهدفت العدو في أراضيه، و183 استهدفته داخل اليمن".

وأردف قائلاً إنّ "مجاهدي وحدات الهندسة وضد الدروع وسلاح المدرعات كان دورهم رئيسياً في هذه المعركة".

وتابع سريع أنّ "تحالف العدوان شنّ خلال مراحل تنفيذ عملية "البأس الشديد" مئات الغارات، ورصدت القوات المسلحة ما يزيد على 3290 غارة، في محاولةٍ من أجل إعاقة تقدّم قواتنا، كما استهدفت المدنيين".

وقال إنّ عناصر "الجيش واللجان أحصوا تدمير ما يقارب 1500 آلية ومدرَّعة وناقلة جند"، مبيِّناً أنّ "عملية البأس الشديد امتدت من آذار/مارس 2020 حتى تشرين الثاني/نوفمبر 2020".

وشدّد على أنّ "خسائر العدو بلغت 3000 قتيل و12400 جريح و550 أسيراً"، معلناً أنّ القوات اليمنية تمكّنت من تحرير ما يقارب 1600 كلم مربع في عملية "البأس الشديد".

من جهة اخرى  كشفت صنعاء عن نتائج عملية جديدة نفذتها في محافظة مأرب، تكللت بالسيطرة على مديريتي مجزر ورغوان بمساحة تقدر ب1600كم2، بعد أيام قليلة من الكشف عن عملية مماثلة تكللت بالسيطرة على مديرية رحبة وماهلية بمساحة 1200 كم 2 لتبلغ المساحة التي أعلنت صنعاء السيطرة عليها حتى الآن في مأرب 2800 كم2.

ورغم أن صنعاء لم تكشف حتى الآن عن جميع عملياتها في محافظة مأرب، بما في ذلك عملية السيطرة على مديرية صرواح التي تعد إحدى أكبر المديريات مساحة في المحافظة، إلا أن السيطرة على كل هذه المساحات الشاسعة يكشف الوتيرة العالية لتقدم قوات صنعاء، خلال وقت قصير.

وبالعودة إلى الأشهر الماضية أعلنت صنعاء السيطرة على مساحات كبيرة في محافظة البيضاء المجاورة لمأرب، بلغت 480 كم2 ، منها 100كم2 في الزاهر والصومعة، و390 كم2 في مديريتي ناطع ونعمان.

ويبلغ إجمالي المساحة التي أعلنت صنعاء السيطرة عليها خلال 3 أشهر فقط إلى 3290 كم2 بمعدل 36 كم2 يوميا.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: