kayhan.ir

رمز الخبر: 137791
تأريخ النشر : 2021September18 - 20:30

 

 

طهران/ ارنا :-قال عضو مجلس العلاقات بين الطوائف إسماعيل إمام شعبانوف ، ، الذي يعمل تحت رعاية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين" أن عضوية ايران الدائمة في منظمة شنغهاي للتعاون ستزيد من مكانة هذه المنظمة في العالم وتجلب العديد من الفوائد لكلا الجانبين.

وذكر أن إيران لاعب مهم وجاد في منطقة الشرق الأوسط ، مضيفًا أنها یتمتع بمكانة متميزة في المنطقة ، فهي تربط أوروبا بآسيا وتقع بين منطقة الخليج الفارسي من جهة  وبحر الخزر ودول آسيا الوسطى والقوقاز وروسيا من جهة أخری.

وأشار إلى مشاركة إيران النشطة في المعادلات السياسية لمنطقة الشرق الأوسط ، مؤکدا أن عضوية ايران الدائمة في المنظمة سيسهم البلاد على المشاركة في حل القضايا الإقليمية.

وقال شعبانوف إن العضوية في المنظمة  مهمة للغاية ومفيدة للبلد ، موضحا أنه يمكن لإيران تحسين وضعها الاقتصادي والسياسي والعسكري من خلال عضویتها في المنظمة  كما يمكن لها أن تتعاون بحرية مع دول الجوار والقوى العالمية الكبرى.

وقال إن الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون تعتبر سوق كبير لتصدير البضائع ويمكن لإيران استغلال هذه الفرصة المهمة لتطوير هيكلها التصديري.

حل القضايا الإقليمية في إطار منظمة شنغهاي

ویری  أنه يمكن حل القضايا الإقليمية ومنها الوضع المتوتر في أفغانستان والعديد من القضايا المعقدة والمهمة في مجالات مثل الطاقة والقضايا السياسية  بمشاركة إيران في إطار المنظمة.

وقال شعبانوف: "لا شك أن عضوية إيران في هذا المنظمة ستسهم في ضمان أمن إيران ، وبعد ذلك إيران ليست وحدها ومنظمة كبيرة تدعمها".

یذکر أن الجمهورية الإسلامية الإيرانيةانضمت امس الجمعة رسمیا لمنظمة شنغهاي للتعاون في القمة الحادية والعشرون للمنظمة في العاصمة الطاجيكية دوشنبة .

وشكر آية الله إبراهيم ريسي ، رئيس جمهورية إيران الإسلامية ، اليوم ، خلال خطابه في المنظمة ، أعضاء منظمة شنغهاي للتعاون على عضوية إيران الدائمة في المنظمة ، وقال: آمل أن تواصل منظمة شنغهاي مسيرتها المتنامية التي نجحت في اكتساب مكانة إقليمية ودولية بارزة في فترة وجيزة.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: