kayhan.ir

رمز الخبر: 137690
تأريخ النشر : 2021September17 - 19:50

 

 

 

*"النّخالة" لأسرى سجون الإحتلال: تضحياتكم فخر لنا ولكلّ حرّ في هذا العالم

*"حماس" سلطة عباس مصرة على مواصلة جرائمها بحق أهلنا بالضفة"

 

الضفة الغربية المحتلة – وكالات : أصيب عشرات الفلسطينيين امس الجمعة، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال التي اعتدت على مسيرات مناهضة للاستيطان ومساندة للأسرى في مناطق متفرقة بالضفة الغربية.

ففي نابلس، اندلعت مواجهات، بين قوات الاحتلال ومئات المواطنين، خلال مسيرات مناهضة للاستيطان وداعمة للأسرى في بيتا جنوب نابلس، وبيت دجن شرقا.

وحملت المسيرات هذه الجمعة همّ الأسرى وقضيته في مقدمة دفاعهم عن أرضهم ضد الاستيطان.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، بأن طواقمها تعاملت مع 46 إصابة بعد قمع الاحتلال للمتظاهرين في بيت دجن وبيتا، مبينة أن من بين الإصابات خمسة بالرصاص المطاطي، و40 إصابة بالغاز، وإصابة إثر سقوط.

وفي قلقيلية، اندلعت مواجهات بعد انطلاق مسيرة عقب صلاة الجمعة باتجاه الشارع الرئيس المغلق لقرية كفرقدوم، أسفرت عن إصابة شاب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وعدد آخر بالاختناق عولجوا ميدانيا.

وفي رام الله، أصيب عدد من المواطنين بالاختناق بالغاز جراء قمع قوات الاحتلال ا مسيرة سلمية في قرية المغير.

وفي الخليل، قمعت قوات الاحتلال فعالية أسبوعية ضد الاستيطان في قرية تواني جنوبي الخليل، واعتدت على المشاركين بالضرب المبرح وأطلقت قنابل الغاز والصوت.

واندلعت مواجهات أخرى بين قوات الاحتلال والمواطنين في منطقة عصيدة ببلدة بيت أمر شمال الخليل، بعد اقتحامها واعتلاء جنود الاحتلال أسطح عدد من منازل المواطنين، واندلعت على إثرها مواجهات مع الشبان.

وأطلق جنود الاحتلال قنابل الصوت والغاز، ما تسبب بإصابة عشرات المواطنين بحالات اختناق، عولجوا ميدانيا.

من جهته وجّه الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين زياد النّخالة رسالة خاصّة للأسرى الأبطال داخل سجون العدو الصهيوني.

وأكّد النّخالة في رسالته إنّه وقيادة الحركة يتابعون كلّ همسة وكلّ خبر يتعلّق بالأسرى وبالمعركة التي يخوضونها منذ تحرّر إخواننا الفرسان الأعزاء والشجعان.

وأوضح النّخالة أنّ فرسان كتيبة الحرية أحدثوا حراكًا فلسطينيًا وعربيًا ودوليًا وحالة من التّعاطف مع الأسرى الفلسطينيين لم يسبق لها مثيل.

وقال النّخالة "إخواننا محمود (العارضة) ومن معه رموزٌ للتّحدي والشّجاعة والإرادة، وكانوا مثال فخر واعتزاز لنا ولكلّ حر في هذا العالم".

من جهته قال الناطق باسم حركة المقاومة الفلسطينية "حماس" حازم قاسم: إن تصاعد الاعتقالات السياسية التي تشنها أجهزة أمن السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة بحق أبناء شعبنا الفلسطيني "يعكس إصرارها على مواصلة جرائمها بحق أهلنا هناك".

وأضاف قاسم، في بيانٍ: إن "السلطة ترتكب جملة واسعة من الانتهاكات ضد المواطنين في الضفة الغربية عبر الاعتقال السياسي الذي طال طلاب الجامعات والمناضلين وأسرى محررين ونخبًا مجتمعية، بالإضافة إلى قمع الحريات ومصادرة الحق في التعبير".

وأكد أن "هذا السلوك المشين من السلطة يضرب عرض الحائط بكل الاعتبارات الوطنية، خاصة في ظل الهجمة الصهيونية على أسرانا في سجون الاحتلال".

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: