kayhan.ir

رمز الخبر: 137534
تأريخ النشر : 2021September13 - 20:25

 استمرارا لمواقف العثمانيين الجدد اعلن لواء متقاعد في الجيش التركي باراءاته لخارطة لحدود تركيا تتضمن اجزاء من سورية والعراق.

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ورغم ما يلاقيه من فشل في مواطن عدة، مازال يرسم في مخيلته الفارغة احياء الامراطورية العثمانية. كما ويصرح مسؤولون في حكومته باستمرار ان اجزاء  واسعة من العراق  وسورية هي بالاساس جزء من دولة تركيا.

وجاء دور لواء متقاعد في الجيش التركي موضحا على خارطة بيده في حديث متلفز اسباب الحضور التركي في موصل وكركوك وحلب، ساعيا لمخاطبة ذهن المشاهد ان هذه المناطق ينبغي ان تعود لتركيا. ويدعي الضابط التركي، انه في عام 1920 وبسبب السياسات الاستعمارية فصلت الموصل وكركوك من الاراضي التركية.

واستطرد الضابط في حديثه بالقول؛ كما ان اربيل هي جزء من الاراضي التركية الا ان اميركا جاءت من مسافة آلاف الاميال لتؤسس  قاعدة. مضيفا: كما ان الموصل وكركوك وحلب ودير الزور والرقة هي جزء من الاراضي التركية وينبغي ان لا تنسى القضية. وفيما يوجه انتقاده لسياسات ايران في سورية والعراق، في تصريحات مضحكة يقول: على ايران ان تنسق مع الحكومة التركية والجيش السوري الحر بخصوص حضورها في العراق وسوريا.

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: