kayhan.ir

رمز الخبر: 137533
تأريخ النشر : 2021September13 - 20:24

 

 

قال المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة "طالبان" في قطر، سهيل شاهين: إنّ الحركة كانت على استعداد للتعاون في التحقيق بشأن هجمات الـ 11 من أيلول/ سبتمبر عندما وقعت قبل 20 عاماً.

وأضاف في مقابلة: أذكر أننا ندّدنا بالحادث. عبد السلام ظريف كان السفير في باكستان وكنت مساعداً. عقدنا مؤتمراً صحافياً وأدنّا الحادث، وقلنا إننا سنتعاون لكشف الحقيقة وراء الكواليس والجناة، بحسب ما نقلته محطة "جيو تي في".

وذكر شاهين أنّ حركة "طالبان" دعت واشنطن قبل 20 عاماً إلى حل القضية من خلال الحوار لا الغزو، مضيفاً: ان تنظيم "القاعدة"، المسؤول عن الهجمات، "لم يحذّر أفغانستان منها".

وقال المتحدث: إنّ "طالبان" التي كانت تحكم البلاد في ذلك الوقت أُخذت "على حين غرّة".

وفي آب/ أغسطس الماضي، عندما دخلت الحركة إلى كابول، قال شاهين: إنها لن تسمح للقاعدة والجماعات الإرهابية الأخرى بمتابعة أهدافها في أفغانستان.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: