kayhan.ir

رمز الخبر: 137488
تأريخ النشر : 2021September13 - 20:11

بعد تحشيد المئات من أنصاره قبل أسبوع دعماً له، تظاهر المئات في البرازيل ضد الرئيس جايير بولسونارو بدعوة من حركات يمينية، دفاعاً عن الانتخابات الرئاسية عام 2022 التي يصفها الرئيس بأنها "مهزلة" وستضمن تزويراً.

وجرت التظاهرات في ريو دي جانيرو ومدن أخرى تلبية لدعوة صدرت عن مجموعات يمينية مثل "حركة البرازيل الحرة" و"فيم برا روا" (إخرجوا إلى الشارع)، وهي التي ضغطت عام 2016 لإقالة الرئيسة اليسارية ديلما روسيف، وتدافع اليوم عن "طريق ثالث" في الانتخابات الرئاسية عام 2022 تحت شعار "لا بولسونارو ولا لولا".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: