kayhan.ir

رمز الخبر: 137232
تأريخ النشر : 2021September08 - 20:02

طهران – كيهان العربي:

من على موقع " اوراسيا ريوييفو" كتبت الباحثة في مركز السياسات الامنية الاميركية " داليا العقيدي": ان الزيارة المهمة  لرئيس وزراء اسرائيل " نفتاليبينيت" الى واشنطن الشهرالماضي قد غطتها الحادثة الفاضحة في افغانستان. فالهجمة الانتحارية في مطار كابل أخرت حتى لقاء "بايدن – بينيت" اذ ابتلي بايدن بأشد أزمة سياسية على المستوى الخارجي.

وكان نتانياهو قد وصف خطة العمل المشترك عام 2015 في حديث امام الكونغرس الاميركي بأنه (اتفاق سيء جدا).

الى ذلك اعلن البيت الابيض بحث تهديدات ايران في لقاء بايدن وبينيت وتعهد بعدم امتلاك ايران للسلاح النووي معلنا في نفس الوقت بأن هناك اجراءات ضرورية لتحييد سلوك ايران الاقليمي الخطر.

وشدد على تعاون بناء على جميع الصعد لحفظ امن اسرائيل قبال ايران وتهديدات اخرى.

على سياق متصل اعلن الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي عن رغبته في استمرار المفاوضات دون أي ضغط على بلاده وطالب بالغاء جميع العقوبات المفروضة من قبل اميركا منذ عام 2017.

وأضاف رئيسي: نحن بصدد الغاء العقوبات الظالمة ولانستسلم في طلب مصالحنا القومية الكبرى.

ومع الغاء سمة الارهاب عن حركة الحوثي اليمنية الموالية لايران وتخلي اقرب حليف في افغانستان فقد تحولت اميركا الى قدرة ضعيفة تحاول ايران افشالها فان تمكنت طالبان من افشال اميركا فمن المؤكد ان تستطيع ايران ذلك.        

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: