kayhan.ir

رمز الخبر: 137146
تأريخ النشر : 2021September07 - 20:05

 

 

 

جابهار-ارنا:- قال عبد الرحيم كردي المدير التنفيذي لمنظمة المنطقة الحرة في جابهار (بمحافظة سيستان وبلوجستان – جنوب شرق) : ان هذه المنطقة الستراتيجية توفر ممرا تجاريا مناسبا للتعامل مع دول الشرق.

وفي تصريحه، امس الثلاثاء عبر الفيديو كونفرانس مع سفيرنا لدى تايلاند "سید رضا نوبختی"، اكد كردي ان هناك العديد من المستثمرين ورجال الاعمال الذين يرغبون في الاستفادة من الفرص التجارية المتاحة في جابهار؛ وبما يدلل على ان الاقتصاد العالمي تعرّف على الطاقات الفريدة المتوفرة في هذه المنطقة.   

ولفت هذا المسؤول بان المستثمرين في تايلاند لديهم فرص المشاركة بمشاريع تطوير البنى التحتية، بما في ذلك صناعات الثروة السمكية والغذائية في منطقة جابهار الحرة؛ وصولا الى الاسواق الجديدة. 

وفي معرض التنويه بمكانة جابهار الاقليمية والدولية، صرح كردي ان "جابهار اصبحت اليوم محط اهتمام المستثمرين لدى دول اسيا الوسطى وروسيا والهند والصين".

واستطرد قائلا : ان منطقة جابهار ستستضيف خلال الفترة القادمة، مؤتمرا ثلاثيا بين ايران وروسيا والهند؛ لمناقشة سبل تنفيذ الاتفاق المشترك مع التركيز على دور ممرات نافاشيفا (في الهند) وجابهار وانزلي (شمال ايران) واستاراخان (الروسي).

الى ذلك، نوه السفير الايراني لدى تايلاند، بوجود رؤية واضحة بين طهران وبانكوك فيما يخص القضايا ذات الاهتمام المشترك.

ولفت "نوبختي" في تصريحه خلال الاجتماع المرئي اليوم، الى البرامج التنموية المعلنة من قبل المسؤولين بمنطقة جابهار الحرة؛ مؤكدا انها خطط مجدية لتوسيع نطاق التعامل الدولي مع هذه المنطقة الستراتيجية في البلاد.

واضاف : حسب تقديري، ان حجم التبادل التجاري بين جابهار سيشهد نموا كبيرا مع تايلاند ودول اخرى ايضا.

وأشار سفيرنا في بانكوك إلى موضوع السياحة العلاجية، مبينا ان هناك محادثات جرت مع بعض المسؤولين التايلانديين لاستقطاب السياح من هذا البلد إلى إيران لغرض العلاج؛ مؤكدا ان هذا الامر يسهم في مزيد من تعرف الدول على الطاقات الطبية والصناعات ذات الصلة في ايران.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: