kayhan.ir

رمز الخبر: 136592
تأريخ النشر : 2021August29 - 20:36

 

طهران-ارنا:- ثمن وزير الخارجية حسين أمير عبداللهيان، دور العراق في التقريب بين وجهات النظر، مؤكداً حرص حكومة الجمهورية الإسلامية على استقرار العراق، وتعزيز سيادته ووحدة أراضيه.

وقال مكتب رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في بيان،  إن الكاظمي "التقى وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية، حسين أمير عبداللهيان، رئيس الوفد الإيراني إلى مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة، الذي اختتمت أعماله اليوم".

وأكّد الكاظمي خلال اللقاء، على "أهمية التعاون المشترك، والعمل الثنائي؛ من أجل تلبية قضايا المنطقة، واحتياجات شعوبها في التنمية المستدامة وتحقيق الاستقرار".

وأشار إلى "تطلع العراق، لبناء أفضل العلاقات مع دول المنطقة الشقيقة والصديقة؛ لتنمية مصالح الشعوب، وتدعيم الاستقرار، وفرص التنمية الاقتصادية، والتعاون الإنمائي".

من جانبه، ثمّن عبد اللهيان "دور العراق في التقريب بين وجهات النظر، مؤكداً حرص حكومة الجمهورية الإسلامية على استقرار العراق، وتعزيز سيادته ووحدة أراضيه".

وأكّد وزير الخارجية الإيراني، "موقف بلاده المساند للعراق في مواجهته للإرهاب وبقايا تنظيم داعش، عادّاً مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة خطوةً بالاتجاه الإيجابي في تعزيز الشراكة والتعاون بين دول المنطقة".

من جهة اخرى اكد وزير الخارجية دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية لاقامة الانتخابات البرلمانية المبكرة في العراق كساحة لتبلور اصوات وارادة الشعب العراقي.

جاء ذلك في تصريح للوزير امير عبداللهيان خلال لقائه رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي على هامش مؤتمر بغداد للشراكة والتعاون الاقليمي لدعم العراق.

وهنأ وزير الخارجية لمناسبة التنظيم الناجح لهذا المؤتمر واكد اهمية العلاقات البرلمانية بين البلدين مجددا دعوة رئيس مجلس الشورى الاسلامي محمد باقر قاليباف لنظيره العراقي للقيام بزيارة الى طهران.

واشار الى الانتخابات البرلمانية القادمة في العراق مؤكدا دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية لاقامة الانتخابات البرلمانية المبكرة كساحة لتبلور اصوات وارادة الشعب العراقي.

من جانبه هنأ الحبلوسي، امير عبداللهيان لتوليه منصب الخارجية في الجمهورية الاسلامية، معلنا استعداد البرلمان العراقي لمتابعة وتطوير العلاقات البرلمانية بين البلدين.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: