kayhan.ir

رمز الخبر: 136538
تأريخ النشر : 2021August28 - 20:13

 

 

موسكو-ارنا:- اكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ضرورة مشاركة ايران وباكستان ودول آسيا الوسطى في مسيرة حل وتسوية قضية افغانستان.

وأكد لافروف أثناء مؤتمر صحفي مشترك عقده في روما مع نظيره الإيطالي لويجي دي مايو، انه في مسار حل وتسوية القضية الافغانية يجب ان تشارك الدول الخمس في آسيا الوسطى وكذلك ايران وباكستان.

واضاف: انه من دون مشاركة هذه الدول لن تكون المفاوضات بشان افغانستان كاملة.

وشدد وزير الخارجية الروسي على ضرورة أن تستخلص دول الغرب الدروس مما يحصل حاليا في أفغانستان وتدرك خطورة سياسة فرض قيم من الخارج على شعوب أخرى.

وشدد لافروف على أن التطورات الاخيرة تظهر حاجة متزايدة للإسراع في مساعدة الأفغان في تشكيل حكومة انتقالية شاملة بمشاركة كافة القوى السياسية الرئيسية في البلاد دون تأخر.

وأشار وزير الخارجية الروسي إلى أن محادثاته مع نظيره الإيطالي تطرقت إلى تبعات التطورات الأخيرة في أفغانستان لاسيما في مجال الهجرة، مضيفا: "يسعى زملاؤنا الغربيون دائما إلى توحيد الجهود والبحث عن حلول مشتركة.. لكن لا بد من استخلاص الدروس. ويبدو بعد ما حصل في العراق وليبيا والآن في أفغانستان أن محاولات فرض قيم من الخارج تهدد بانفجارات إلى حد كبير".

وأعرب لافروف عن أمله في أن يخلص إلى هذا الاستنتاج في ظل التطورات الحالية في أفغانستان السياسيون الغربيون الذين يدرسون إمكانية الاستمرار في انتهاج مثل هذه السياسات.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: