kayhan.ir

رمز الخبر: 136361
تأريخ النشر : 2021August25 - 20:26

بات باريس سان جيرمان الفرنسي، المرشح الأبرز للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا للموسم الجديد (2021-2022)، وذلك بعد الصفقات النارية التي أبرمها هذا الصيف.

ودعم البي إس جي صفوفه بنجوم من العيار الثقيل، على رأسهم الأرجنتيني ليونيل ميسي من برشلونة، وسيرجيو راموس من ريال مدريد، وجورجينيو فينالدوم من ليفربول، والحارس جيانلويجي دوناروما من ميلان، وأشرف حكيمي من إنتر ميلان.

وأعاد باريس سان جيرمان للأذهان عصر الجالاكتيكوس الشهير في ريال مدريد، خلال حقبة رئاسة فلورنتينو بيريز في الفترة بين 2000 و2006، حيث كانت سياسة الملكي هي التعاقد مع لاعبين أصحاب شهرة عالمية ضخمة كل صيف.

وبدأ بيريز عصر الجالاكتيكوس بصفقة تاريخية، بضم البرتغالي لويس فيجو من صفوف الغريم التقليدي برشلونة مقابل 60 مليون يورو كرقم قياسي آنذاك في صيف 2000.

وفي الأعوام اللاحقة ضم الريال زين الدين زيدان من يوفنتوس مقابل 73.5 مليون يورو، وبعده رونالدو من إنتر ميلان، وبيكهام من مانشستر يونايتد ومايكل أوين من ليفربول وروبينيو من سانتوس وسيرجيو راموس من إشبيلية.

وفي موسم (2004-2005) كان خروج الميرنجي من دور الـ16 على يد يوفنتوس الإيطالي، إذ انتصر ريال مدريد ذهابًا في أرضه بهدف دون رد، وفي الإياب فاز يوفنتوس في الوقت الأصلي بهدف دون رد، ليتجه الفريقان للأشواط الإضافية وسجل البيانكونيري هدفًا قاتلا عبر به لربع النهائي.

واستمر مسلسل الفشل الأوروبي للميرنجي في موسم (2005-2006) فأيضًا من دور الـ16 ودع الفريق البطولة أمام آرسنال الإنجليزي، حيث خسر ذهابًا على أرضه بهدف دون رد، وانتهت مواجهة الإياب في إنجلترا بالتعادل السلبي بدون أهداف.

 

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: