kayhan.ir

رمز الخبر: 136336
تأريخ النشر : 2021August24 - 21:42

 

 

 

طهران- ارنا:- قال مساعد وزير الدفاع لشؤون التنسيق العميد سعيد شعبانيان أن صفحة جديدة وتجربة جديدة للتعاون المشترك بين طهران وموسكو قد بدأت بمشاركة دول المنطقة وتحت عنوان السلام والاستقرار وحل المشاكل في المنطقة.

واعرب العميد شعبانيان امس الثلاثاء، عن ارتياحه لتطوير العلاقات والتعاون بين الجمهورية الإسلامية والاتحاد الروسي خلال السنوات الأخيرة وتحول هذه العلاقات الى مرحلة جيدة من الثقة المتبادلة والفاعلة في القضايا الثنائية والإقليمية والدولية.

واضاف إن الإرادة الجادة للحكومة والقوات المسلحة الإيرانية تتمثل في تطوير التعاون على جميع المستويات مع روسيا، و أن التعاون الإقليمي بين طهران وموسكو، خاصة في إرساء السلام والاستقرار، فتح صفحة وتجربة جديدة للتعاون المشترك، بمشاركة دول المنطقة في حل المشاكل الإقليمية.

وأكد العميد شعبانيان على التعاون متعدد الأطراف لإرساء السلام والأمن وتفعيل الآلية الإقليمية في القضايا الإقليمية المهمة الأخرى، بما في ذلك أفغانستان والقوقاز ومناطق أخرى.

ووصف مساعد وزير الدفاع لشؤون التنسيق، العلاقات الدفاعية بين إيران وروسيا بأنها طويلة الأمد ومتنامية، وقال: أن العلاقات الدفاعية بين الجمهورية الإسلامية وروسيا تنفذ في إطار الاتفاقات ومذكرات التفاهم القائمة.

وأعرب العميد شعبانيان عن ارتياحه لتعاون البلدين المتين والمستقر وطويل الأمد في مجال العلاقات الدفاعية، مضيفا أن الآراء الإيجابية والمشتركة بين البلدين مهمة في تطوير العلاقات الدفاعية .

وأشار إلى أنه مع رفع القيود المفروضة على الأسلحة عن الجمهورية الإسلامية الإيرانية من قبل مجلس الأمن الدولي في أكتوبر 2020، فأن العديد من الإمكانات توفرت للتعاون الثنائي مع الدول الصديقة، وخاصة روسيا الاتحادية.

وأضاف العميد أمير شعبانيان أن  إيران وروسيا ستواصلان التعاون البناء المتبادل على أساس التفاهم المشترك لارساء الاستقرار والأمن.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: