kayhan.ir

رمز الخبر: 135586
تأريخ النشر : 2021August07 - 20:22

هناك الكثير من الأطعمة والمشروبات التي اعتدنا على تناولها كل صباح، إلا أن الخبراء حذروا  من تناولها  على معدة فارغة نظرا لتأثيرها  السلبي على الصحة.

وحذرت خبيرة تغذية روسية من تناول بعض الأطعمة على معدة فارغة، لما يمكن ان تحدثه تلك الأطعمة من مضاعفات قد تؤثر على معدة الشخص الذي يتناولها.

وحددت الخبيرة، آنا بيلوسوفا، خلال مقابلة مع قناة "زفيزدا" الروسية عددا من الأطعمة شارحة في الوقت ذاته تأثيرها على المعدة الفارغة.

وضمت القائمة القهوة وعصائر الحمضيات والمشروبات الغازية الحلوة والتوابل الحارة، وفقا لسبوتينك.

 

القهوة

 

وحسب الخبيرة فإن الكافيين يحد من الشهية، لذلك من الأفضل تناول القهوة بعض الوقت بعد الإفطار.

 

التوابل الحارة والصلصات

 

كما يجب التخلي عن التوابل الحارة والصلصات في بداية اليوم، وإلا فإن خطر الإصابة بالتهاب المعدة أو القرحة يزيد.

 

المياه الغازية

 

وحذرت من المياه الغازية، وخاصة المياه الحلوة، فهي ضارة بشكل خاص على معدة فارغة. فكثرة تناول الصودا على معدة فارغة يؤدي أيضا إلى الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي، مثل القرحة والتهاب المعدة.

 

عصائر الفاكهة الحمضية

 

بالإضافة إلى ذلك، لفتت بيلوسوفا، الانتباه إلى استخدام عصائر الفاكهة الحمضية. كما أوضحت الخبيرة، أنه يجب دمج هذه العصائر مع وجبة فطور كاملة، وإلا فإنها ستؤدي إلى اضطرابات في الجهاز الهضمي. وشددت على أن هذه العصائر يجب أن تكون طبيعية.

 

شرب 2 لتر من الماء كل يوم يساعد في التغلب على الإعياء والتعب

 

انتشرت في الآونة الأخيرة شكاوى من شعور دائم بالتعب والإعياء بسبب الإرهاق غير العادي جراء الكثير من التغيرات المستجدة في نمط الحياة اليومية للكثيرين في زمن الجائحة، والذي يطلق عليه اسم “التعب الوبائي” والذي يحتاج إلى معالجة فعالة.

أثر حظر التجوال أو قرارات الإغلاق ثم رفعهم بشكل متكرر وعمليات التعقيم المتواصلة للكثير مما قد يضطر الأشخاص لملامسته وتنظيف الأسطح المستمر، بالإضافة إلى العمل عن بعد، الذي استلزم الكثير من مقابلات واجتماعات عبر الإنترنت مع تآكل ساعات الراحة في أجواء العمل المستمرة على الصحة الجسدية والنفسانية.

يقول استشاري الطب الباطني الدكتور إس إن أرافيندا، إن تسرب حالات من الإرهاق غير العادي إلى حياتنا أدى إلى حدوث ما أطلق عليها الخبراء اسم “إجهاد الإغلاق”، والذي يمكن اتباع عدد من النصائح للتغلب عليه خاصة للأشخاص الذين يعانون منه لفترة طويلة ويسبب لهم شعورا مستمرا بالإعياء والتعب أو القدرة على النوم لساعات كافية مع قلة التركيز والتوتر، نتيجة للتأثيرات السلبية التي طالت الروح المعنوية بسبب عدم اليقين فيما يمكن أن يحدث مستقبلا.

ينصح الخبراء بضرورة شرب ما لا يقل عن 1.5 إلى 2 لتر من الماء كل يوم لأن الجفاف يمكن أن يكون السبب الجذري للعديد من المشاكل الصحية، مثل جفاف مجرى الأنف وقلة النوم وما يستتبعه من شعور دائم بالتعب والتوتر.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: