kayhan.ir

رمز الخبر: 135434
تأريخ النشر : 2021August04 - 20:12

 

 

 

 

 

*معهد صهيوني : حركة "النجباء" ستكون اللاعب السادس في معركة تحرير الجولان

بودابست – وكالات : عبر يارومير شلاباتا رئيس معهد العلاقات الدولية التشيكوسلوفاكي عن تقديره العميق لدور وتضحيات الجيش العربي السوري في مكافحة الإرهاب وداعميه.

وقال شلاباتا في تصريح لمراسل سانا في براغ بمناسبة الذكرى الـ 76 لتأسيس الجيش العربي السوري إن هذا “الجيش يخوض معركة السيادة والكرامة الوطنية في مواجهة الإرهاب ولا بد له من الانتصار وإحباط مشاريع التقسيم الاستعمارية عبر التضحيات الكبيرة التي يقدمها”.

وأعرب شلاباتا عن ثقته بأن سورية ستتمكن من استعادة أمنها واستقرارها لتواصل من جديد دورها المحوري إقليمياً ودولياً.

محذرا من تفعيل محور المقاومة بأكمله في الحرب المحتملة..

 

من جهة اخرى وخلال مناقشة أبعاد رسالة النجباء عبر تأليف كتاب عن مرتفعات الجولان، وصف مركز أبحاث صهيوني، حركة المقاومة الإسلامية العراقية "النجباء" بأنها اللاعب السادس في معركة تحرير هضبة الجولان المحتلة وحذر قادة الكيان من تفعيل محور المقاومة بأكمله في الحرب المحتملة.

و نشر معهد هرتسليا الصهيوني، المعروف باسم "المعهد الدولي لمكافحة الإرهاب" (ICT)، تقريرا كتبه ميشائل باراك، وصف اقدام حركة النجباء في ازاحة الستار عن كتاب "أهمیة منطقة الجولان الإستراتيجية من منظور أمن اسرائیل وبقائها" بأنه علامة على اصرار الحركة على المشاركة في الحرب المحتملة مع اسرائيل.

واختار المعهد عنوان "النجباء، اللاعب السادس في مستقبل هضبة الجولان"، وذكر: إن الحفل الذي أقامته حركة النجباء في القصر الرئاسي الإيراني لإزاحة الستار عن کتاب الجولان كان نوعًا من الحرب النفسية ضد إسرائيل .

كما اطلع التقرير أعلاه على مقابلة المتحدث باسم المقاومة الإسلامية حركة النجباء مع وكالة أنباء "العهد" اللبنانية، ونقل عن المهندس "نصر الشمري": إن لواء تحرير الجولان بقواته المدربة بشكل جيد والمجهزة بأسلحة قادرة على استهداف أعماق فلسطين المحتلة، مستعد للانتشار في الجولان. يجب أن يكون الرد على إسرائيل في جميع أنحاء المنطقة، وإلى جانب إسرائيل يجب أن نضرب الولايات المتحدة ومرتزقتها، حتى تكون قوة المقاومة الرادعة أكبر وأكثر انتشارًا".

وحذر المعهد الصهيوني من أن "النجباء في الحرب الأخيرة حصروا نشاطهم بالعمليات النفسية والدعم اللفظي للفلسطينيين، لكن لا ينبغي التقليل من استعدادها لمزيد من التحركات في الجولان".

في ختام التقرير وصف معهد هرتسليا، مواقف حركة النجباء المهددة بأنها تتماشى مع استراتيجية السيد حسن نصر الله الجديدة لخلق معادلات جديدة (الرد على أي عدوان على القدس وأهلها) بعد معركة سيف القدس.

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: