kayhan.ir

رمز الخبر: 135296
تأريخ النشر : 2021August02 - 19:24

 

أعلن رئيس زامبيا إدغار لونغو، أنه أمر بنشر الجيش للتصدِّي لأيِّ أعمالِ عنفٍ تسبق الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقررة في 12 آب/اغسطس الجاري.

وقال لونغو: إنَّه بهدف كبح العنف السياسي الذي شهدناه خلال اليومين الأخيرين، سمحتُ للجيش الزامبي وسلاح الجو والخدمة الوطنية بمساعدة شرطة زامبيا بمواجهة الوضع الأمني.

وسُجِّلت اضطراباتٌ في لوساكا ومقاطعات زامبية أخرى، حيث اندلعت مواجهاتٌ بين أنصارٍ لحزب الجبهة الوطنية وآخرين من مؤيدي الحزب الموحد للتنمية الوطنية.

ورغم أن اللجنة الانتخابية حظرت التجمعات الانتخابية بسبب تفشي وباء "كوفيد-19"، تواصلت المواجهات بين أحزاب سياسية متنافسة في ظلِّ انتشارٍ محدود لقوات الشرطة.

وأضاف: انَّ الحفاظ على النظام العام هو مهمةٌ يوميةٌ للشرطة، لكنَّها تحتاج أحياناً إلى مساعدة أجهزةٍ أمنيةٍ أخرى.

وفي تقرير نشرته اللجنة الانتخابية نهاية حزيران/يونيو الفائت، حذَّرت منظمة العفو الدولية من القمع العنيف لأيِّ رأيٍ معارضٍ من جانب رئيس زامبيا، كونه يهدِّد إجراء الانتخابات في بلد تشهد فيه حقوق الانسان تأزّماً.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: