kayhan.ir

رمز الخبر: 135242
تأريخ النشر : 2021August01 - 20:23

 

طهران-العالم:-ادان رئيس البرلمان الوطني في زيمبابوي وسفيرنا في هراري، الحظر الأميركي غير القانوني ، وشددا على ضرورة تطوير التعاون ومكافحة الأحادية وبذل الجهود لتحييد الإرهاب الاقتصادي.

ويفيد تقرير وكالة أنباء فارس ، بان عباس نوازاني ، سفير الجمهورية الإسلامية الايرانية في زيمبابوي ، التقى بجاكوب فرانسيس موديندا ، رئيس البرلمان الوطني في زيمبابوي ، وبحث معه العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية.

وبحث الجانبان في هذا اللقاء الطاقات المختلفة المتاحة في المجالات السياسية والاقتصادية والتكنولوجية ، واكدا على دور وأهمية الدبلوماسية البرلمانية ومجموعات الصداقة البرلمانية في البلدين في تعزيز العلاقات الثنائية.

كما أدان الجانبان العقوبات الأميركية غير القانونية ضد البلدين ، وشددا على ضرورة تطوير التعاون في الأوساط الدولية ، ومكافحة الأحادية الأميركية ، والعمل على تحييد الإرهاب الاقتصادي الأميركي.

وصنف رئيس البرلمان الوطني في زيمبابوي الولايات المتحدة على أنها الدولة الأبرز في انتهاكات حقوق الإنسان وطمس حقوق السود وانعدام القانون ، واعتبر سلوك الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في رفض نتائج الانتخابات وأعمال الشغب في الكونغرس الاميركي بان مصداق اخر لغياب النضج السياسي في هذه الدولة.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: