kayhan.ir

رمز الخبر: 135059
تأريخ النشر : 2021July27 - 20:21

 

طهران-ارنا :- اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية سعيد خطيب زادة، ضرورة الاستقرار الامني والسياسي في تونس؛ متمنيا للاخيرة الاحتكام الى الحوار، من اجل تجاوز المرحلة الراهنة في اسرع وقت ممكن. 

وقال خطيب زادة، في معرض تعليقه على التطورات التونسية الاخيرة : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تراقب عن كثب التطورات الراهنة في تونس.  

ودعا متحدث الخارجية، جميع الاطراف الى ضبط النفس والتماسك؛ مؤكدا على ضرورة تحكيم لغة الحوار من قبل جميع التيارات والمؤسسات في تونس للخروج من التوترات الراهنة وتحقيق تطلعات الشعب التونسي الثائر.

ونوه خطيب زادة، بان الجمهورية الاسلامية الايرانية تقف الى جانب تونس لاجتياز هذه المرحلة الحرجة.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: