kayhan.ir

رمز الخبر: 135040
تأريخ النشر : 2021July27 - 20:19

 

 

طهران-فارس:- اكد قائد مقر القوة البرية للجيش غرب البلاد العميد سليمان طاهري جهوزية القوات المسلحة للتصدي لاي عدوان.

وقال العميد طاهري في تصريح ادلى به امس الثلاثاء لمناسبة عمليات "مرصاد" الظافرة: ان عمليات "مرصاد" كانت احدى مفاخر القوات المسلحة سواء الجيش او الحرس الثوري او التعبئة.

واضاف: ان دور الجيش والشهيد صياد شيرازي في عمليات "مرصاد" كان بارزا بحيث ان المنافقين (زمرة خلق الارهابية) حملوا حقدنا دفينا ضده اعواما حتى اغتالوه في العام 1999 .   

وتابع العميد طاهري: ان عمليات "مرصاد" كانت احدى العمليات الظافرة للقوات المسلحة وآخر عمليات هجومية للعدو ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واكد في الختام: ان القوات المسلحة وفي ظل جهوزيتها سترد على اي عدوان بكل حزم.

يذكر ان عدة الاف من قوات زمرة "خلق" الارهابية وبعد ايام من توقف الحرب المفروضة على الجمهورية الاسلامية الايرانية عام 1988، توغلت في الاراضي الايرانية بدعم عسكري ولوجيستي من قبل النظام العراقي السابق، الا ان القوات العسكرية الايرانية من جيش وحرس ثوري وتعبئة تصدت لها في عمليات "مرصاد" في منطقة "جهار زبر" على بعد 34 كم من مدينة كرمانشاه ودمرتها تماما.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: