kayhan.ir

رمز الخبر: 134224
تأريخ النشر : 2021July10 - 19:33

هل تساءلت يوما عن سبب شعورك بالجوع؟ الإجابة الواضحة عن ذلك قد تكون عدم تناول ما يكفي من الطعام، إلا أن الأمر أكثر تعقيدا مما تعتقد، إذ إن هناك أطعمة قد تزيد شعور الجوع، ومن ثم تصعّب جهودك في التخلص من الكرش والوزن الزائد.

في هذا التقرير الذي نشره موقع "هيلث دايجست" (health digest) الأميركي، قال الكاتب جوزيف ويلسون إن مستويات الجوع لا تتأثر بعوامل مثل النوم وكمية المياه التي نشربها فقط وإنما أيضا بخياراتنا الغذائية.

وإذا كنت تتساءل عن سبب شعورك الدائم بالجوع، فإن الإجابة ربما تكمن في نظامك الغذائي في حد ذاته. بعبارة أخرى، يؤدي تناول بعض الأطعمة إلى توليد رغبة في تناول المزيد، مثل:

تتبيلات السلطة الخالية من الدهون

قالت اختصاصية التغذية ليزا هايم إن تتبيلات السلطة الخالية من الدسم يمكن أن تكون ممتلئة بالملح والسكر لتعزيز نكهتها. بهذه الطريقة، ستتناول كثيرا من السلطة ولكن بعد انتهائها سيجعلك الملح والسكر ترغب في تناول المزيد.

وقد أظهرت دراسات أن المستويات العالية من الملح والسكر من شأنها أن تزيد الجوع، ويمكن أن يؤدي تناول مستويات أعلى من السكر (بخاصة الفركتوز) إلى زيادة الجوع من خلال التأثير على مستويات الإنسولين، بالإضافة إلى ارتفاع مستويات هرمون الشهية وخفض مستويات الهرمونات التي تقلل الجوع، وذلك حسب ما أظهرته دراسة نشرت في مجلة "فرونتيرز إن نوتريشن" (Frontiers in Nutrition).

ألواح الغرانولا

تعدّ ألواح الغرانولا وجبة خفيفة صحية، إلا أن كثيرا منها غني بالسكر المضاف، إذ تحتوي بعض الأنواع على ما يعادل 4 ملاعق صغيرة من السكر، ويمكن أن تؤدي مستويات السكر المرتفعة إلى زياة الشعور بالجوع بدل إخماده. ويؤكد المدرب روبين يوكيليس أن الأطعمة الحلوة تجعلك تشعر بالجوع مدة أطول، ما لم تكن مصحوبة بالبروتين أو الدهون أو الألياف.

حبوب الإفطار

قد تكون حبوب الإفطار طريقة سريعة وسهلة لبدء يومك بنشاط، إلا أن الحبوب الغنية بالكربوهيدرات والسكرية يمكن أن تجعلك ترغب في تناول الطعام بشراهة عندما يحين وقت الغداء. ووفقًا لاختصاصية إنقاص الوزن والطب الباطني الدكتورة سو ديكوتيس، فإن تناول مثل هذه الكمية العالية من الكربوهيدرات في الصباح عندما يكون الكورتيزول في أعلى مستوياته له تأثير مزدوج في عملية الأيض.

وعادة ما يكون مستوى الكورتيزول -وهو هرمون رئيسي ينظم عملية الأيض ويتحكم في مستويات الملح والماء والالتهابات- مرتفعا في الساعات الأولى من الصباح. وأضافت ديكوتيس أن مستويات الكورتيزول المرتفعة تعني انخفاض القدرة على استقلاب السكريات.

فبدلًا من تناول حبوب الإفطار الغنية بالسكر، اختر حبوب الإفطار الغنية بالبروتين والألياف.

عصير الفاكهة

قالت اختصاصية التغذية أدليس جايكوب إنه عندما تتناول تفاحة كاملة فإن أليافها تساعد على إبطاء امتصاص مجرى الدم للفركتوز. ولكن عندما تزيل الألياف وتصنع عصير التفاح، فأنت تشرب السكر السائل الذي سيزيد نسبة السكر في الدم ثم ينخفض، وعندما ينخفض مستوى السكر في الدم، يسعى جسمك إلى رفعه مرة أخرى، وذلك يؤدي إلى الشعور بالجوع.

المخللات

إذا كنت من محبي المخللات، فقد لا يعجبك ما قد تفعله بشهيتك. فالمخللات تحتوي بوجه عام على نسبة عالية من الصوديوم، فهي يمكن أن تجعلك تشعر بالعطش الشديد، وإذا كنت لا تشرب كثيرا من الماء، فقد يؤدي ذلك إلى الجفاف.

ولسوء الحظ، تعدّ أعراض الجفاف الخفيف والجوع متشابهة إلى حد كبير. وقد أكدت اختصاصية التغذية أليسا رمزي أن الشخص المصاب بالجفاف الخفيف "غالبا ما يتوهم أنه يشعر بالجوع، ولكن جسمه في ذلك الوقت يكون في الواقع بحاجة إلى السوائل فقط"،  وحل ذلك بسيط، وهو شرب مزيد من الماء.

السموذي

قد يكون السموذي صحيا لكنه ليس مفيدا لشهيتك، ويمكن أن يدفعك إلى تناول مزيد من الطعام على مدار اليوم. وحسب اختصاصية التغذية بيث وارين فإن "الأشخاص الذين يشربون الطعام بشكل سوائل لا يشعرون في بعض الأحيان بشعور الشبع نفسه مثل مضغ الطعام الصلب".

وفي حين إن السموذي يمكن أن يحتوي في كثير من الأحيان على ألياف أكثر من عصير الفاكهة، فإن الفاكهة الكاملة أو الخضار تعد دائما خيارا أفضل.

الكاتشب والبهارات

يمكن أن يؤثر الكاتشب على إحساسك بالجوع أكثر مما تعتقد، لذلك احذر منه. يجعلك الكاتشب، إلى جانب التوابل الأخرى، تشعر بالجوع مرة أخرى بسرعة. ومن جانبها، كشفت اختصاصية التغذية ليزا هايم أن "الكاتشب، أو أي طعام فيه شراب الذرة عالي الفركتوز، يمكن أن يفتح شهيتك بشكل كبير".

وفي حين إن الخيارات غير الصحية التي قد تتوقعها مثل الحلوى ووجبات العشاء المعلبة والمثلجات يمكن أن تتضمن غالبا شراب الذرة عالي الفركتوز، فإنها يمكن أن تكون موجودة أيضا في أطعمة أكثر إثارة للدهشة قد يُخيّل إليك أنها صحية أكثر، على غرار توابل السلطة ولبن الزبادي والفواكه المعلبة. لهذا السبب، احرص على معرفة مكونات طعامك قبل شرائه إذا كنت تحاول تجنب هذا المكون المخادع.

الطعام الذي يحتوي على مادة غلوتامات أحادي الصوديوم

يستخدم غلوتامات أحادي الصوديوم كمُحسِّن للنكهة، ويوجد في أطعمة مثل الحساء واللحوم المصنعة والنودلز سريع التحضير.

وقالت ليزا هايم إن "بعض الأبحاث تشير إلى أن المواد الكيميائية الموجودة في غلوتامات أحادي الصوديوم تتسبب في زيادة الشهية. لهذا السبب، فإن الأشخاص الذين يستهلكون كميات أكبر من هذه المادة يكونون أكثر عرضة للسمنة مقارنة بأولئك الذين لا يحتوي نظامهم الغذائي على غلوتامات أحادي الصوديوم".

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: