kayhan.ir

رمز الخبر: 133693
تأريخ النشر : 2021June30 - 20:54

 

 

*عسكري : وسائل اعلام المقاومة مستمرة بمواجهة الحرب الاعلامية ضد جبهة الاستكبار

 

طهران - ايرنا – انتقد الامين لاتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية "حجة الاسلام علي كريميان"، اجراء امريكا الجائر وغير القانوني المتمثل في اغلاق المواقع الالكترونية لعدد من الفضائيات التابعة لهذا الاتحاد و وكالات انباء محور المقاومة؛ مؤكدا ان ذلك شكل انتهاكا سافرا لحقوق الانسان وحرية العبير.

ودعا "حجة الاسلام كريميان"، في كلمة ادلى بها اليوم الثلاثاء خلال الاجتماع العاشر لاتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية، دعا محور المقاومة و وسائل الاعلام التابعة لهذا الاتحاد الى عدم السكوت امام الاجراءات العدائية وقتل الاطفال بواسطة الكيانين الامريكي والصهيوني في فلسطين المحتلة والعراق وسوريا وغيرها من الدول الاسلامية.

 كما اشاد بانتصارات الشعب الفلسطيني خلال حرب 12 يوما؛ مؤكدا على حق شعوب ومسلمي العالم في الانتفاع بحرية من النتاجات الاعلامية السليمة والنقية.

بدوره ىقال رئيس منظمة الاذاعة والتلفزيون في الجمهورية الاسلامية "علي عسكري": ان وسائل الاعلام التابعة لمحور المقاومة والعالم الاسلامي، ماضية بكل قوة نحو التقدم وسنشهد قريبا ازدهارها بمتخلف الاصعدة.

جاء ذلك في كلمة "عسكري" الافتتاحية، خلال اجتماع "اتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية" العاشر، الذي عقد  عبر الفضاء الافتراضي بمركز المؤتمرات التابع لمنظمة الاذاعة والتلفزيون الايرانيية.

واكد، ان اتحاد الاذاعات والتلفزيونات الاسلامية منظمة قوية وبناءة، بما يلزم على الدول الاعضاء تعزيز حضورها في مواجهة الحرب الاعلامية ضد جبهة الاستكبار ورأسمالية امريكا والغرب المستبدة.

كما نوه بـ "الانجازات القيمة" التي حققها الاتحاد الاسلامي لحد الان، على صعيد هذه الحرب الاعلامية الشرسة.

وفي معرض الاشارة الى انتهاك حرية التعبير والاجراءات اللاقانونية من جانب الولايات المتحدة الامريكية، اكد رئيس منظمة الاذاعة والتلفزيون الايرانية : ان وسائل الاعلام الاسلامية ورغم بعض الثغرات والمشاكل، الا انها تمكنت من قضح افلاس وهشاشة جبهة الاستكبار، وسوف لن تتوانى عن مواصلة هذا النضال اطلاقا.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: