kayhan.ir

رمز الخبر: 133647
تأريخ النشر : 2021June29 - 21:45
بتقديمها ما يزيد عن ثلاثة آلاف و800 شهيد..

 

 

 

طهران- ارنا: - قال الامين العام للجنة مكافحة المخدرات في  البلاد اسكندر مؤمني ان المكونات الدينية والهيكلية هي العامل الرئيسي في تحطيم إيران الرقم القياسي في مكافحة المخدرات على المستوى العالمي، مؤکدا ان إيران تحشد كل أجهزتها في هذا المجال.

  وفي اجتماع عقد امس الثلاثاء بحضور السفراء الاجانب  والدبلوماسيين وممثلي مكاتب الأمم المتحدة المتخصصة في طهران بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة المخدرات اشار مؤمني الی إجراءات إيران في مجال مکافحة المخدرات، موضحا : ضبطتنا حوالي ألف و 200 طن من المخدرات في العام الماضي الايراني.

واضاف: کما تمكنت ايران لوحدها من ضبط  90 بالمائة من اجمالي الافيون، و70بالمائة من اجمالي المورفين، و20 بالمائة من الهيروئين على صعيد العالم.

وتابع: قدمت ايران 9 شهداء وعشرات المعاقین في سبيل مكافحة المخدرات في العام الماضي الايراني.

واکد إن المؤشر الأول للجمهورية الإسلامية في مكافحة المخدرات هو التعاليم الدينية. 

وذكر أن قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله السيد علي الخامنئي یولي اهتمامًا خاصًا بمكافحة المخدرات ويعتبرها جهادًا في سبيل الله، و یؤکد دائما على الكفاح الحازم ضد تهريب أنواع  المخدرات ، سواء داخل أو خارج الحدود.

ويصادف يوم 26 حزيران/يونيو اليوم العالمي لمكافحة استخدام المخدرات والاتجار غير المشروع بها فيما تستمر ايران دورها الريادي في مكافحتها رغم الحظر غير المشروع والاحادي الاميركي ضدها.

وتكافح الجمهورية الإسلامية الإيرانية على الخط الأمامي للجبهة الدولية لمكافحة تهریب المخدرات، حيث قدمت ما يزيد عن ثلاثة آلاف و800 شهيد، و12 ألف معاق في هذا المجال؛ الحقيقة التي تعترف بهاجميع المنظمات الدولية تقريبا.

وتقع إيران في طريق ترانزيت المخدرات وتنفق سنويا الكثير من الأموال لمحاربتها.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: