kayhan.ir

رمز الخبر: 133585
تأريخ النشر : 2021June28 - 21:24

 

كاشان-ارنا:- اعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي محمد باقر قاليباف اعتراف الرئيس الاميركي السابق دونالد ترامب بالمسؤولية عن اغتيال قائد قوة "القدس" التابع للحرس الثوري الفريق الشهيد قاسم سليماني بانه دليل على ذروة ذله وهوانه.

وفي كلمته في مدينة اردستان بمحافظة اصفهان ، خلال مراسم احياء ذكرى الشهيد بهشتي ورفاقه، اشار قاليباف الى استشهاد آية الله بهشتي في 28 حزيران/يونيو عام 1981 مع 72 من رجال الثورة في حادث تفجير مقر الحزب الجمهوري الاسلامي بطهران من قبل زمرة المنافقين "خلق" الارهابية.

وصرح بان هذه المراسم تعد فرصة للتعريف بخصال الشهيد بهشتي واعتبره انموذجا لممارسة السياسة الايمانية، للاقتداء به من قبل جميع المسؤولين وفي اي مستوى كانوا.

واشار رئيس مجلس الشورى الاسلامي الى الجرائم الكثيرة والبشعة التي ارتكبتها زمرة المنافقين قائلا: ان هذه الزمرة الرهيبة والظالمة والقاتلة اغتالت اكثر من 17 الفا من ابناء الشعب والمسؤولين في البلاد.

كما اشار قاليباف في جانب اخر من حديثه الى جهاد القائد قاسم سليماني على مدى 40 عاما وقال: ان القائد سليماني كان يفكر بالشعب في جميع القضايا السياسية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية وبذل الجهود 20 عاما في قوة "القدس" وكان اساس عمله هو الاهتمام بالشعب.

واضاف: بما ان القائد سليماني كان شعبيا فقد دحر داعش وابعد اميركا ليس فقط عن ايران بل ايضا عن الدول الاسلامية ودافع عن الجميع شيعة وسنة ومسيحيين وغيرهم ووقف امام الظالمين.

وقال قاليباف: ان الشهيد سليماني صمد وقاوم وكافح بهؤلاء الناس المستضعفين والمحرومين المدافعين عن الثورة دوما امام الاعداء المدججين بالسلاح.

واعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي اعتراف الرئيس الاميركي السابق دونالد ترامب بالمسؤولية الرئيسية عن اغتيال القائد سليماني بانه دليل على ذروة ذله وهوانه واضاف: ان مكافاة الجهاد هي الشهادة وان القائد سليماني استشهد على يد الفرد الاشقى والاكثر خبثا وكراهية في العالم.

واشار الى مراسم التشييع المهيبة التي جرت للشهيد سليماني واضاف: ان هذه المشاركة المهيبة مؤشر للامتنان لجهاد قائد الاسلام الشامخ ودليل على ثقافة الجهاد التي كان يحملها وخدمته للشعوب في الدفاع عن اعراضهم في غزة وسوريا ولبنان والعراق والدول الاسلامة الاخرى ما بعث على العزة للمسلمين.

وقال في ختام تصريحه انه وبفضل دماء الشهداء سيتم في ظل الحكومة الجديدة والبرلمان والسلطة القضائية بمعية الشباب الاعزاء والبواسل والمبدعين بجهودهم الدؤوبة، معالجة مشاكل البلاد، وبالامكان عودة الاستقرار الى اقتصاد البلاد وحياة الشعب في غضون 5 اعوام.

 

من جهة اخرى قال قاليباف على هامش افتتاح مصنع زوارة لانتاج الكرتون في أردستان : "إن قضية الحظر دفعتنا إلى التصرف في البلاد بطريقة نسعى من خلالها إلى إزالة معوقات الإنتاج والتي تعد أيضًا هاجسا جديا لقائد الثورة الاسلامية .

وتابع رئيس مجلس الشورى الإسلامي انه يجب علينا تمهيد الطريق أمام المستثمرين ، وخاصة الشباب الذين دخلوا هذا المجال بنهج قائم على المعرفة ، حتى نتمكن من الاستمرار في العمل بشكل اقتصادي واكثر دقة واقل تكلفة وصولا الى انتاج منتجات عالية الجودة وتوفير فرص عمل مستدامة في البلاد.

وقال أيضًا عن مصنع أردستان للكرتون: يجب تطوير هذا المصنع ؛ لأننا بحاجة إلى 4 مصانع مثل هذا المجمع لنكون قادرين على خفض واردات البلاد إلى الصفر في هذا القطاع.

وقال قاليباف: "لقد ساهم هذا المصنع في توفير ما يزيد على الف فرصة عمل ونأمل أن نساهم في العام الذي تم تسميته بعام دعم الانتاج وازلة العقبات في إزالة عقبات الإنتاج".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: