kayhan.ir

رمز الخبر: 133257
تأريخ النشر : 2021June23 - 20:41

وزارة الدفاع الروسية الروسية تعلن أن الجيش أجرى تدريبات على كيفيّة مواجهة مجموعة من القطع البحريّة، وقوات الدفاع الجوي في جيش البلاد ستحصل على عربات مدرعة جديدة محلية الصنع.

وشملت المناورة خمس سفن حربية وغواصةً إلى جانب طائرة مضادة للغواصات.

وأعلنت مصادر في وزارة الدفاع الروسية أن قوات الدفاع الجوي في جيش البلاد ستحصل على عربات مدرعة جديدة محلية الصنع.

وتبعاً للمصادر فإن "فرق الدفاع الجوي التابعة لقوات المنطقة الشرقية في الجيش الروسي ستحصل العام الجاري على أنظمة صواريخ محمولة مضادة للأهداف الجوية من نوع Verba، كما سيتم تجهيزها بعربات مصفحة جديدة محلية الصنع من نوع Typhoon، مجهزة بمعدات خاصة لتنفيذ مهام هذه الفرق".

واعتبرت صحيفة The Drive الأميركية أن مناورات الأسطول الروسي في منطقة أرخبيل هاواي، تمثل تهديداً غير مسبوق للولايات المتحدة.

وقال توماس نيوديك في مقالة نشرتها الصحيفة: "يبدو أن حضور موسكو الجدي في هذه المنطقة أقلق حكومة الولايات المتحدة إلى حد أن البنتاغون اضطر لإرسال حاملة طائرات ومجموعة سفن مرافقة إلى منطقة المناورات".

يذكر أن قوات البحرية الأميركية أجرت سلسلة اختبارات على أحدث حاملات الطائرات لديها. ونشرت وزارة الدفاع لقطات تُظهر تنفيذ تفجيرات كبيرةً بالقرب من حاملات الطائرات في مياه المحيط الأطلسي، لتحديد قدرتها على التحمّل ومدى جاهزيتها لخوض الحروب.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: